دارة السادة الأشراف

مرحبا بك عزيزي الزائر
ندعوك أن تدخل المنتدى معنا
وإن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإنشائه
ونتشرف بدعوتك لزيارة الموقع الرسمي لدارة السادة الأشراف على الرابط :
www.dartalashraf.com

أنساب , مشجرات , مخطوطات , وثائق , صور , تاريخ , تراجم , تعارف , دراسات وأبحاث , مواضيع متنوعة

Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us

    سجل انا عربي

    شاطر

    محمد احمد المغربي
    عضو جديد
    عضو جديد

    علم الدولة : الأردن
    عدد الرسائل : 11
    البلد : الاردن
    العمل : كاتب وشاعر
    الهوايات : علوم الزايرجه والشعر
    تقييم القراء : 3
    النشاط : 2484
    تاريخ التسجيل : 19/04/2011

    سجل انا عربي

    مُساهمة من طرف محمد احمد المغربي في الإثنين 3 أكتوبر - 17:43

    سجل
    أنـا عربي
    ورقم بطاقتي صفر
    مع الصفر الذي قد فاخرت بالصفر آلاف
    فهل تعجب ؟
    أنا من صحب ياسين
    وقافيتي لها في القصف أعراف
    وخطي اليوم كوفيا
    ومعروفا بطول الخط
    تعرفه من الخطاب قافلة
    وفيها من جيوش ركب
    راكبها تلا ياسين
    حتى يحتويه القلب
    راحات وألطاف
    حاديها إذا ما احمرت الدنيا به حسبل
    وراكبهم غدا حادي
    قطع السهل والوادي
    حتى في ثغور الغور
    قلنا شعشع الصافي
    وفي الآفاق أفراح
    وحتى أبرقت في القدس أرواح
    وأهدى الله مفتاح
    فهل هم يا ترى راحوا..؟
    *
    سجل
    أنـا عربي
    أقوم بكل أحلامي .. وأيامي ومعتقدي
    أمد يدي
    أقبل صفحة للسيف
    مكسورا على غمدي
    وكف يدي
    سجود اللين كف يدي
    على سجاد حضرتنا
    ولي في القلب أمنية
    بان ألقاك يا ولدي
    ولكن ليس رؤيا الضيف
    مختصرا لنظرته
    ومفترشا .. لآهات كوت كبدي
    كقطع الرزق في بلدي
    وضرب السهو في زندي
    أشد يدي
    وكل حراء جامعتي
    يضيع ولست أدري كيف
    تلفحني رياح الصيف
    وأكره أن يكون الخبز مستورد
    *
    سجل
    أنـا عربي
    أبحث في بطون الغيب
    عن تأويهت للصلب
    عن تسبيحة لله
    أو ترنيمة للرب
    أحضنها بنور القلب
    أعشقها وتعشقني
    سمت لله لم تقتل
    وصارت فوق قيد الأسر
    فوق النهر
    فوق القهر
    فان قالوا عن الألفاظ
    يا ممنوعة للصرف
    لهجتها بدائيه
    ولكنتها بدائيه
    ورسمتها بدائيه
    فغض الطرف
    لأني لست إلا عند حد الصفر
    علويا .. وسفليا
    أرى بتعرق الجبهات
    أو بتشخص الأنظار
    في المنظار
    ضعف الصوت
    شكل الموت
    حرب دون استغفار
    ولكن الأذى أكبر
    إذا هيئاته رثه
    بلا أكفان
    *
    سجل
    أنـا عربي
    وأكره في عيون أبي
    شرايينا له تغضب
    فلا تعجب إذا احمرت عيوني
    حيرة أو غيرة أو حب
    أنا سهم من الومض الذي بالعين
    حيث تحرج الكلمات
    مرآة إذا تقسو
    ومرآة إذا ترغب
    وأعرف عن حنين العين للعينين
    إذ تعطي ولا تطلب
    وكيف تكون عاصفة
    لبعض الهمز واللمز
    وعن سنوات يقضيها أبي في الكدح
    فوق السفح لا يتعب
    والمح كل ما في العين من آمال
    أو أحلام
    حيث تجس لي صمتا
    وحيث بلحيتي تلعب
    واعرف ان باب أبي
    بقلب كله مذهب
    أراه برم نبطيا
    يتابع في خطاه الروم
    له صقر تعلم صحبة القدماء
    يحلق فوق أي دماء
    يطير وفوق سطح الماء
    له عنقاء سحريه
    أرى العربات نازلة تجاه القدس مخفيه
    مسيراتي .. وبدر الليل عراف
    بليل كله يرهب
    فان أذهب
    أروح لنجد في جلل
    وارجع حيث ارض الشام
    قافلة لبطن قريش محمية
    وفي ترحالها مكسب
    أتعرف أنها كانت سيوف الله في الملعب
    ولم تلعب
    *
    سجل
    أنـا عربي
    وصوت أبي له باب السماء
    أرى في السمت قرقعة
    تطل هناك في سحبي
    أرى كتبي
    بيارقها
    جلال في كلام الله
    جمال في كلام الله
    وتعجبني هناك الاه
    لان الله
    نور يملأ الدنيا
    وفي الأعماق سلسلة
    تناهى دونها عجبي
    أقيم الحرف أساله
    فيأتيني على طلبي
    هناك أبي
    بحصن بني
    يدفع عن خيام العرب
    كل الكون
    يزجرهم بصاعقة
    ويرميهم ببعض الغيم
    يرفع دعوة الفقراء
    للعلياء
    يهديهم قطيع الأيل
    بعض الخيل
    يفديهم كإسماعيل
    منازل ما بها سجان
    خضارتها نضارتها حضارتها
    وشيء يزرع الإيمان
    *
    سجل
    أنـا عربي
    وجدي كان صوفيا
    يحب البئر في مكه
    يقبل شامة سوداء
    أو حجرا هو الأسود
    وقد أرخي على أستارها ليلا
    من الصحراء لم يتعب
    تندر من قلائدها
    توسم من عقائدها
    كجد محمد نادى
    فمن للقدس يحميه
    ويلقاني برؤيا الليل
    ضجيج الخيل
    في الرايات والسحب
    أرى في المد إبراهيم
    يجلس في لهيب النار
    يسلبها حرارتها
    ولكن ليس يبطلها
    رآها السور تحميه
    يبخرها ببعض الدم
    يحيها .. فتحيه
    وتسقط قامة النمرود
    حول اليم
    كبعض فتات أوثان
    على قديسها الغالي
    أرى ضوءا هو العالي
    طريق هدى
    وصرت مشاعلا من نار
    صمت الثار
    ويلهمني كلاما في أثير الصوت
    ويطلبني غدا لبي
    فيا ربي
    لو هاجت عيون الأرض
    تحملني على ألواح
    تحرسني حذار الموت
    ومن شاراته التابوت
    فيه بقية الأسماء
    هم شهداء
    طيرا ابيضا زاجل
    كلون الثلج
    في تسبيحه نازل
    تسائلها عن الرأس التي قطعت
    على الربوات
    وعن أجزاء فوق جبال
    تسائلها عن الشخص الذي أحيا
    وتكسر شوكة الدجال
    تسائلها وهل لرجوعها ساحل
    وهل عرفتك طبريا
    ومن صفحاته الأولى
    حزين العين والحاجب
    *
    سجل
    أنـا عربي
    معي بعض العباءات التي كانت مخرقة
    أقامت في بوادي الشام
    بالأغنام والإبل
    تبيع البسط عن بسط
    وترعى فيه بالنبل
    وكان ولي
    على قدر من الخضر الجليل
    وكان دليل
    يقرأ كل ما في الصخر
    من حجب .. ومن أحرف
    يترجم شارة الفارس مع النشاب والسيف
    وينفخ في فم الأفعى
    كما الأجران
    له ميزان
    ويضحك إذ يرى العقرب
    لنقش الشمس في الصيف
    لقلب الحب في تصويرة القدماء
    كان حراء
    يفك طلاسما تتلى على تغويرة الآبار
    يفك اللغز في سر من الأسرار
    فلا تعجب إذا يأتيك بالبترول
    أو بالغاز أو بالماء
    من لوح هو المحفوظ
    في ترتيلة الأزهر
    ويصنع من خشاش الزرع
    عافية لزاهرة
    هي الأعشاب في عرعر
    ويسخر من كنوز الأرض
    كل حقيقة الدنيا
    ببطن الأرض
    ودنيا الركب فاتحة
    لدنيا ما لها آخر
    وضربتنا من النوع الذي سميته فاخر
    تشق البحر
    تدعونا الى المعبر
    *
    سجل
    أنـا عربي
    وهذا الرأس مكشوف
    لباب العرش
    فيا الله هل غاليت في طلبي
    إذا ناديت يا ربي
    أنا عربي
    تحاصرني جيوش كلها أعمى
    أنا في القدس في المرمى
    وترميني
    صواريخ وألغام وإعدام
    بيوم طوله عام
    ومرصودا من الأقمار
    أجهزة لها استشعار
    لا تعنى بالأمي
    أنا في عامي الدامي
    من الألفين احد عشر
    ويوسف بعض أعمامي
    وقفنا كلنا أسرى
    بهذا الموقف السامي
    سنابلنا
    رأيت الشمس تحرقني
    تقامرني على ارضي
    وتخلع كل أسناني
    وتزرع في ثرى الإسراء
    آلاف من الثكنات
    آلاف من الفتيات
    محترفات مص دمي
    تأكلني ولا تشبع
    وتهديني قميصا طبعه ناري
    بهذا الواقع العاري
    فكيف تكون أوزاري
    ويشهد شاهد الأخبار
    بان الطقس مختلف
    وان الرقص مختلف
    وان السير إجباري
    يعرفني على أجزاء تالف بعض أجزائي
    يبعثر في وميض العقل أشيائي
    يريد البث تلقائي
    يترجم شارة الأفكار
    يرصد ساعة المزمار
    كي يغتال بمزماري
    على وتر من الأوتار
    يقرا لي وكيف يشاء
    عن أشياء
    فجمجمتي .. لغانية .. وكاس فيه بعض الخمر
    كما قالوا لبعض الأمر
    أعضائي لها في السوق أسعار
    ولي صلب
    وسجن في الهوى ساخر
    وفي الآخر
    شخص خارج عني له استنساخ
    وفي الآخر .. تكون نهاية المشوار
    تعاف الطير من وجه لطاغوت
    كذوب يقلب الأخبار
    أسائل عن فم الإنسان
    فم الإنسان
    أرى حولي من الجيران
    بين شظية وقضية
    ورصاصة جاءت من المسرى
    هي الأخرى
    شهادة أمنا هاجر
    أراقبها تقلب صفحة التاريخ
    عن صور فدائية
    وأبناء هم الأسرى
    أراقبها تقلب صفحة الدفتر
    تقبل صفحة الدفتر
    أراقبها يئن الصوت أو يزئر
    وترجع نفسها للخلف
    تبحث عن بساتين بلا أعمار
    تبحث عن ورود العرس
    عن إكليل ذاك الغار
    عن مفتاح جدتها
    وعن فستان جدتها
    وعن محراب جدتها
    ومائدة أتت من فوق
    لا راس لها مكشوف
    .. لكن شوف ..
    أسائلها البيان إذا بها ..
    ..قد صارت التمثال في جبل..
    بسفح السلط معتكف
    يرى الآفاق محترقه
    *
    سجل
    أنـا عربي
    وباسم أبي .. وعن جدي .. وفي سندي
    يذوب الصخر يا ولدي
    إذا ضربته غارات من الريح السموميه
    يذوب الصخر في الأعوام
    وتبقى الريح مخفيه
    لها الأيام يا ولدي فكن جلدا
    قويا صادق النية
    وقل للأرض ان الشعب لن يركع
    لغير الله
    وقل للأرض ان الروح محمية
    وان صرير أقلامي له صحف حريرية
    وأحرار كرام النفس .. أشراف فدائيه
    لهم في محجر الدرويش آثار
    وقد صاروا فخار الجيل
    قصورا في ربي عمان
    وكل السير كل الأرض نحو القدس مطوية
    غدا نأتي زيارة من له روح بأرض القدس
    نظن الشوك حول الروح يؤلمها
    نظن الأرض عاطشة
    كمال الأرض مروية
    اقبل جبهة العدوان في غوري
    وأخطو خطوة أخرى الى ارض سماوية
    *
    شعر محمد المغربي



































      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 18 ديسمبر - 23:18