دارة السادة الأشراف

مرحبا بك عزيزي الزائر
ندعوك أن تدخل المنتدى معنا
وإن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإنشائه
ونتشرف بدعوتك لزيارة الموقع الرسمي لدارة السادة الأشراف على الرابط :
www.dartalashraf.com

أنساب , مشجرات , مخطوطات , وثائق , صور , تاريخ , تراجم , تعارف , دراسات وأبحاث , مواضيع متنوعة

Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us

    للصائمين ....اركب معي (4)

    شاطر

    الشريف اسامة حافظ صندوقة
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    علم الدولة : الأردن
    عدد الرسائل : 36
    البلد : عمان - الاردن
    العمل : مدرس ( رحمه الله تعالى )
    تقييم القراء : 3
    النشاط : 2539
    تاريخ التسجيل : 13/08/2010

    جديد للصائمين ....اركب معي (4)

    مُساهمة من طرف الشريف اسامة حافظ صندوقة في السبت 14 أغسطس - 1:26


    للصائمين ...اركب معي (4)






    بقلم :- الشريف اسامة حافظ صندوقة



    يأتي الفرج بعد الشدة





    الله أكبر .........اسمع قول الله سبحانه وتعالى



    " وهو الذي ينزل الغيث من بعد ما قنطوا "



    وقال سبحانه :-



    "أن مع العسر يسرا"



    قال سيدنا الحسن بن علي رضي الله عنهما قال النبي



    صلى الله عليه وسلم لما نزلت هذه الآية :-



    " ابشروا فقد جاءكم اليسر لن يغلب عسر يسرين "



    والمعنى أنه عرف العسر ونكر اليسر والمشهور عند



    العرب أنك إذا ذكرت إسما معرفا ثم كررته فهو هو



    وهنا العسر معرفا وكرر فهو هو



    أما إذا ذكرت أسما نكره ثم كررته (( يسرا)) فهما



    أثنان



    هيا معي أركب مع قوافل الصالحين وأسمع ما أقول :-



    جاء ابراهيم عليه السلام وسارة وأبنها الرضيع



    اسماعيل عليه السلام حتى وضعها وولدها عند البيت



    وليس بمكة يومئذ أحد لا بشر ولا شجر صحراء قاحلة



    موحشة وليس بها ماء ولا غذاء ابدا



    (( بواد غير ذي زرع ))



    فوضعها هناك ووضع عندها جرابا فيه تمر وسقاء فيه



    ماء ثم قفا عائدا منطلقا لا يلتفت للخلف وتتبعه سارة



    وولدها على يديها وهي تنادي قائلة :-



    يا ابراهيم...........يا ابراهيم ........يا ابراهيم



    أين تذهب وتتركنا؟؟؟



    لمن تتركنا يا ابراهيم ؟؟؟



    ماذا تفعل يا ابراهيم ؟؟؟



    وتصرخ بأعلى صوتها وتكرر الكلام ولا مجيب ابدا



    وكان مسرعا لا يلتفت اليها والى ولدها مطلقا



    وعندما شعرت ان هذه هي نهايتها وولدها



    قالت بأعلى صوتها :- آالله أمرك بهذا؟؟؟



    فهز برأسه من بعيد مجيبا بنعم



    فقالت :- أذهب يا ابراهيم أن الله لا يضيعنا



    وعندما ابتعد ابراهيم وقف عند الثنية حيث لا يرونه



    واستقبل البيت وبكى ابراهيم ورفع يديه الى السماء



    فقال والدموع تنهمر :-



    (( ربي أني أسكنت من ذريتي بواد غير ذي زرع عند



    بيتك المحرم ))



    وبدأ ابراهيم يدعوا ربه ويشدد بالدعاء حتى بلغ



    يشكرون ويكثر من البكاء



    وقلبه يتفطر حزنا على زوجته وولده فهو مأمور من



    ربه ان يسكنهم هناك



    يا اللهي ما اصعب هذا الموقف وما اعظم ساره!!!



    ويذهب ابراهيم وتجلس سارة تضم ولدها الى صدرها



    لا حراك ابدا ويدخل عليهم ليلا موحشا مرعبا



    سكون...........رعب......لا حراك ولا انيس ولا



    يحزنون



    والولد على صدر امه ينام ويشرب من صدرها الحليب



    وهي تأكل ما عندها من التمرات وقليلا من الماء



    وتتكرر في اليوم الثاني



    حر شديد ولا ظل يقلها وولدها وفي الليل ساعات



    موحشة في واد مرعب ولا أنيس فلا بشر ولا شجر



    وتمر ساعات مرعبة ثقيلة موحشة وهل يطيق بشرا



    موقف كهذا الموقف المرعب ؟؟



    وسارة لم تتحرك من مكانها ابدا



    أين تذهب في هذه الصحراء الموحشة المرعبة؟؟؟



    نفذ الماء ونفذت التمرات



    ما العمل يا سارة ؟؟؟؟



    الولد يبكي ويصيح ويتلوى من الجوع فقد نفذ الحليب



    من صدرها



    تركته على الارض فقد عطشت وعطش ابنها وهي



    تنظر اليه على الارض يتلوى



    طفل رضيع صغير سيموت امامها وهي تنظر اليه



    انطلقت وبسرعة كراهية النظر اليه وهو يموت امامها



    فصعدت جبل اسمه الصفا تنظر لعلها تجد زوال بشر



    لم تفلح ابدا لا يوجد احد فهي وولدها منذ ايام على هذه الحالة



    المرعبة فتنزل من الجبل مسرعة تهرول وتستقبل جبلا



    اسمه المروة في الجهة المقابلة



    لا شيء ابدا نهائيا ولا أمل مطلقا وتكرر الأمر ذهبا



    وعودة سبع مرات ولا نتيجة



    الله أكبر أن مع العيسر يسرا



    وخيرا ماذا حصل يا شيخنا؟؟؟



    انها تستقبل الوادي وتنظر هل ترى أحدا فلم ترى أحدا



    سبع مرات تفعل ذلك.........وبعدها سمعت صوتا



    ففزعت وقالت :- صه تريد نفسها فسمعت صوتا مثله



    فقالت :- قد أسمعت إن كان عندك غواث



    فإذا هي بالملك عند موضع زمزم يبحث بعقبه أو



    بجناحه حتى ظهر الماء يفور



    سبحان المغيث ر ب العالمين



    نزلت مسرعة فجعلت تحوض الماء حولها والماء يفور



    هي تغرف لتملىء السقاء وهو يفور وهي تقول :-





    زمي ...........زمي .......زمي ......زمي



    فقال النبي عليه الصلاة والسلام :-



    يرحم الله أم أسماعيل لو تركت زمزم لكانت عينا معينا



    فشربت وأرضعت ولدها وقال لها الملك :-



    لا تخافوا الضيعة فأن ههنا بيت الله يبنيه هذا الغلام



    وأبوه وأن الله لا يضيع أهله



    زغردي يا سارة الخير والبركة.........زغردي وأي عز



    لك بعد هذه المحنة ........زغردي فزوجك نبي مكرم



    خليل الله عليه الصلاة والسلام وولدك اسماعيل من



    صلبه سيد البشر سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام



    زغردي أي عز وفخر أعظم من هذا؟؟؟



    حقا يأتي العز والفرج بعد العسر والمحنة



    تابعونا يرحمكم الله

    الشريف محمود صبري
    مشرف
    مشرف

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 357
    البلد : المحروسه بآل البيت
    العمل : باحث متخصص فى الدراسات والعلوم الاستراتيجيه ومقارونة الاديان والمذاهب
    الهوايات : القنص ولسفاري والقراءة فى كتب التراث والتاريخ
    تقييم القراء : 4
    النشاط : 3671
    تاريخ التسجيل : 22/06/2010

    جديد رد: للصائمين ....اركب معي (4)

    مُساهمة من طرف الشريف محمود صبري في الإثنين 24 يناير - 20:57

    رحمك الله وجعل كل حرف مما كتبته برحمته وبقدرته حسنات لا يعلمها الا الواحد الرزاق

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 22 فبراير - 2:19