دارة السادة الأشراف

مرحبا بك عزيزي الزائر
ندعوك أن تدخل المنتدى معنا
وإن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإنشائه
ونتشرف بدعوتك لزيارة الموقع الرسمي لدارة السادة الأشراف على الرابط :
www.dartalashraf.com

أنساب , مشجرات , مخطوطات , وثائق , صور , تاريخ , تراجم , تعارف , دراسات وأبحاث , مواضيع متنوعة

Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us

    قال الملحدون لأبى حنيفة : فى أى سنة وجد ربك ؟ قال لهم :ــــــــــــ

    شاطر

    الشريف عصام الدين فوده
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد الرسائل : 292
    العمل : حاليا مدرب كمال أجسام
    تقييم القراء : 0
    النشاط : 3444
    تاريخ التسجيل : 10/07/2008

    قال الملحدون لأبى حنيفة : فى أى سنة وجد ربك ؟ قال لهم :ــــــــــــ

    مُساهمة من طرف الشريف عصام الدين فوده في السبت 13 سبتمبر - 16:04

    قال الملحدون لأبي حنيفة : في أي سنة وجد ربك ؟


    قال : الله موجود قبل التاريخ والأزمنة، لا أول لوجوده ...


    قال لهم : ماذا قبل الأربعة؟


    قالوا : ثلاثة ..


    قال لهم :ماذا قبل الثلاثة ؟


    قالوا : إثنان ..


    قال لهم : ماذا قبل الإثنين ؟


    قالوا : واحد ..


    قال لهم : وما قبل الواحد ؟


    قالوا : لا شئ قبله ..


    قال لهم : إذا كان واحد العدد لا شئ قبله فكيف بالواحد الحقيقي وهو الله !


    إنه قديم لا أول لوجوده ..


    قالوا : في أي جهة يتجه ربك ؟


    قال : لو أحضرتم مصباحا في مكان مظلم إلى أي جهة يتجه النور ؟


    قالوا : في كل مكان ..


    قال : إذا كان هذا نور المصباح فكيف بنور السماوات والأرض !؟


    قالوا : عرّفنا شيئا عن ذات ربك ؟ أهي صلبة كالحديد أو سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار؟


    فقال : هل جلستم بجوار مريض مشرف على الموت ؟


    قالوا : جلسنا ..


    قال : هل كلمكم بعدما أسكته الموت ؟


    قالوا : لا.


    قال : هل كان قبل الموت يتكلم ويتحرك ؟


    قالوا : نعم.


    قال : ما الذي غيره ؟


    قالوا : خروج روحه.


    قال : أخرجت روحه ؟


    قالوا : نعم.


    قال : صفوا لي هذه الروح ، هل هي صلبة كالحديد أم سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار ؟


    قالوا : لا نعرف شيئا عنها !!


    قال : إذا كانت الروح المخلوقة لا يمكنكم الوصول إلى كنهها فكيف تريدون مني أن اصف لكم الذات الإلهية ؟
    __________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 24 سبتمبر - 0:47