دارة السادة الأشراف

مرحبا بك عزيزي الزائر
ندعوك أن تدخل المنتدى معنا
وإن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإنشائه
ونتشرف بدعوتك لزيارة الموقع الرسمي لدارة السادة الأشراف على الرابط :
www.dartalashraf.com

أنساب , مشجرات , مخطوطات , وثائق , صور , تاريخ , تراجم , تعارف , دراسات وأبحاث , مواضيع متنوعة

Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us

    الفاروق عمر وخطبة السيدة أم كلثوم

    شاطر

    عباس الغربى
    عضو فعال
    عضو فعال

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 107
    البلد : مصر
    تقييم القراء : 3
    النشاط : 3046
    تاريخ التسجيل : 09/05/2010

    الفاروق عمر وخطبة السيدة أم كلثوم

    مُساهمة من طرف عباس الغربى في الخميس 15 يوليو - 0:42

    الفاروق عمرَبن الخطاب
    بين خطبة
    أم كلثوم بنت أبي بكر ورفضها عمرَ،
    و
    أم كلثوم بنت علي وقبولها عمرَ.

    ===========================



    خطبة الفاروق من أم كلثوم بنت أبي بكر الصديق:


    كان الفاروق رضي الله عنه حريصا على مصاهرة أبي بكر الصديق رضي الله عنه والقرب منه،
    وقد عرض حفصة رضي الله عنها على أبي بكر ليتزوجها،

    لكن أبا بكر سكت ولم يرد عليه،
    وقد حزن الفاروق على اعراض الصديق وعدم استجابته،
    ولذلك شكا الفاروقُ قصته على رسول الله عليه الصلاة والسلام، فخطبها رسول الله لنفسه وتزوجها،
    وبعد أن تزوجها الرسول أخبر أبو بكر أخاه الفاروق أنه سكت عن الرد وأعرض بسبب معرفته رغبة الرسول في الزواج من حفصة.



    عاود الفاروق الكرّة لمصاهرة أبي بكر،
    فطلب من أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها التوسط عند أختها الصغرى أم كلثوم بنت أبي بكر ليتزوجها،
    فقبلت عائشة ذلك وسعت جاهدة لتحقيق رغبة الفاروق،
    فطلبت من أختها الموافقة لكن أمُّ كلثوم قالت: لا حاجة لي فيه، فقالت أم المؤمنين عائشة، أترغبين عن أمير المؤمنين؟
    قالت: نعم، إنه خشن العيش،
    فالفاروق رضي الله عنه زاهدا في الحياة، وليس لها فيه مأرب، فقبل الفاروق رد أم كلثوم رغم حزنه لعدم استجابة أم كلثوم للزواج منه،
    ولم تمنع مهابةُ عمرَ أن ترده أم كلثوم بنت أبي بكر،
    فأشار عليه عمرو بن العاص أن يطلب أمّ كلثوم بنت علي بن أبي طالب، -ابنة فاطمة الزهراء بنت رسول الله-،
    وقال: تعلق منها بسبب من رسول الله صلى الله عليه وسلم، فخطبها الفاروق من علي بن أبي طالب


    كيف ردته أم كلثوم بنت أبي بكررغم توسط أم المؤمنين عائشة ومحاولة اقناعها وقبلت به أم كلثوم بنت علي؟

    وتم زواج الفاروق عمر بن الخطاب من السيدة أم كلثوم بنت على وإنجابا زيد و رقية

    سيرة أم كلثوم مع الفاروق
    ------------------------------

    كان الفاروق رضي الله عنه يقضي حوائج المسلمين بنفسه ، ولم تكن زوجه أم كلثوم بنت علي – رضي الله عنها- أقل منه رتبة في هذا الشأن ، فقد كانت تشد أزره في الخيرات ، وتشركه في تخفيف الألام عن الناس ، وكيف لا؟
    وهي سليلة بيت النبوة الطاهر؟! وزوج التقي عمر ؟ فكلما رفع الفاروق راية الخير تلقتها أم كلثوم باليمين لتفوز بالأجر والثواب ورضى رب العباد، وقد رضيت بحياة التقشف والزهد مع عمر وآلام شظف العيش رغم أنه كان يملك أقوى دولة في العالم بأسره،



    وفي شرح نهج البلاغة:
    ---------------------------



    (وجه عمر إلى ملك الروم بريداً فاشترت أم كلثوم امرأة عمر طيباً بدنانير وجعلته في قارورتين وأهدتهما إلى امرأة ملك الروم،
    فرجع البريد إليها ومعه ملء القارورتين جواهر، فدخل عليها عمر، وقد صبت الجواهر في حجرها،
    فقال: من أين لك هذا؛ فأخبرته، فقبض عليه،
    وقال: هذا للمسلمين،
    قالت: كيف وهو عوض هديتي!
    قال: بيني وبينك أبوك،
    فقال علي عليه السلام لك منه بقيمة دينارك، والباقي للمسلمين جملة لأن بريد المسلمين حمله.)

    ص 2059 ش نهج البلاغة، نسخة الكترونية



    من مواقف أم كلثوم المؤثرة :
    -------------------------------



    لما كانت الليلة التي أصيب فيها علي بن أبي طالب رضي الله عنه ، أتاه مؤذنه عامر بن النباح حين طلع الفجر يؤذنه بالصلاة ، فقام يمشي ، فلما بلغ الباب الصغير، شد عليه عبد الرحمن بن ملجم فضربه ،
    فخرجت أم كلثوم فجعلت تقول : ما لي ولصلاة الصبح ،

    قتل زوجي عمر صلاة الغداة ، وقتل أبي صلاة الغداة .



    وأدخل ابن ملجم على الخليفة علي بن أبي طالب،
    فقالت له أم كلثوم : أقتلت يا عدو الله أمير المؤمنين ؟
    قال : لم أقتل إلا أباك .
    فقالت : والله إني لأرجو أن لا يكون على أمير المؤمنين بأس . قال : فلِم تبكين إذا ، والله قد سممت السيف شهرا ، فإن أخلفني الله فأبعده الله وأسحقه ، ولو كانت الضربة على جميع أهل المصر ما بقي منهم أحد،




    وتوفي علي رضي الله عنه من أثر الضربة المسمومة ، وبكته ابنته أم كلثوم بكاء شديدا.



    أم كلثوم وابنها زيد بن عمر :
    -----------------------------------



    كان زيد بن عمر في غاية الجمال والوسامة، وكان شجاعا وكريما قد أخذ هذه الصفات من والده الفاروق ومن جده أبي الحسن،
    يقول عن نفسه: أنا ابن الخليفتين (يقصد الفاروق وأبا الحسن)، توفي شابا، وسبب وفاته كما يقول المؤرخون أن فتنة وقعت في بني عدي ليلا فخرج زيد ليصلح ذات بينهم ، فضربه رجل منهم في الظلمة فشجه وصرعه ،
    وخرجت أمه وهي تقول : يا ويلاه ، ما لقيت من صلاة الغداة، وذلك أن أباها وزوجها وابنها قتل كل واحد منهم في صلاة الغداة ثم وقعت عليه فقُبضت هي وابنها في ساعة واحدة .
    وحضر جنازيتهما الحسن والحسين وعبدالله بن عمر –رضي الله عنهم أجمعين- ،

    فقال ابن عمر للحسن : تقدم فصلّ على أختك وابن أختك ،
    فقال الحسن لابن عمر : بل تقدم فصلّ على أمك وأخيك .

    فتقدم ابن عمر رضي الله عنهما فجعل زيدا مما يليه ، وأم كلثوم وراءه ، فصلى عليهما وكبر أربعا ، وخلفه الحسن والحسين رضي الله عنهم .



    من مناقب أم كلثوم رضي الله عنها التي انفردت بها:
    ---------------------------------------------------------



    أم كلثوم هي المرأة القرشية الوحيدة التي شهد أبوها وجدها وزوجها بدرا،
    فجدها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم،
    وأبوها علي بن أبي طالب رضي الله عنه،
    وزوجها الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه

    ..................................





    سعدالله
    مشرف
    مشرف

    علم الدولة : العراق
    عدد الرسائل : 686
    البلد : العراق
    العمل : ضابط متقاعد
    الهوايات : الصيد.ركوب الخيل..الرسم..المطالعه
    تقييم القراء : 7
    النشاط : 3801
    تاريخ التسجيل : 09/09/2008

    رد: الفاروق عمر وخطبة السيدة أم كلثوم

    مُساهمة من طرف سعدالله في الخميس 15 يوليو - 22:18

    الاخ الفاضل عباس الغربي
    جزاك الله الحسنتيين ووفقك ودام الله عليك نعمه
    على هذا الموضوع للدورس المستنبطه منه
    ودمت اخ عزيزا

    عباس الغربى
    عضو فعال
    عضو فعال

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 107
    البلد : مصر
    تقييم القراء : 3
    النشاط : 3046
    تاريخ التسجيل : 09/05/2010

    رد: الفاروق عمر وخطبة السيدة أم كلثوم

    مُساهمة من طرف عباس الغربى في الجمعة 23 يوليو - 0:33

    أخى الفاضل / سعد الله
    أشكر لكم مروركم الكريم

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 25 يونيو - 3:02