دارة السادة الأشراف

مرحبا بك عزيزي الزائر
ندعوك أن تدخل المنتدى معنا
وإن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإنشائه
ونتشرف بدعوتك لزيارة الموقع الرسمي لدارة السادة الأشراف على الرابط :
www.dartalashraf.com

أنساب , مشجرات , مخطوطات , وثائق , صور , تاريخ , تراجم , تعارف , دراسات وأبحاث , مواضيع متنوعة

Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us

    قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    شاطر

    أم بدر
    المراقب العام
    المراقب العام

    عدد الرسائل : 2325
    تقييم القراء : 31
    النشاط : 7094
    تاريخ التسجيل : 12/07/2008

    قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف أم بدر في الأربعاء 23 يونيو - 16:37

    السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،


    قصة السيدةزينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع


    ذهب أبو العاص إلى النبي صلى الله عليه وسلم قبل البعثة،

    وقال له: أريد أن أتزوج زينب ابنتك الكبرى.

    فقال له النبي: لا أفعل حتى أستأذنها.

    ويدخل النبي صلى الله عليه وسلم على السيدة زينب

    ويقول لها: ابن خالتك جاءني وقد ذكر اسمك فهل ترضينه زوجاً لك ؟

    فاحمرّ وجهها وابتسمت.

    فخرج النبي.

    وتزوجت السيدة زينب أبا العاص بن الربيع، لكي تبدأ قصة حب قوية.

    وأنجبت منه 'علي' و ' أمامة '. ثم بدأت مشكلة كبيرة حيث بعث النبي .

    وأصبح نبياً بينما كان أبو العاص مسافراً وحين عاد وجد زوجته أسلمت.

    فدخل عليها من سفره،

    فقالت له: عندي لك خبر عظيم.

    فقام وتركها.

    فاندهشت السيدة زينب وتبعته وهي تقول: لقد بعث أبي نبياً وأنا أسلمت.

    فقال: هلا أخبرتني أولاً؟


    وتطل في الأفق مشكلة خطيرة بينهما. مشكلة عقيدة.

    قالت له: ما كنت لأُكذِّب أبي. وما كان أبي كذاباً. إنّه الصادق الأمين. ولست وحدي. لقد أسلمت أمي وأسلم إخوتي، وأسلم ابن عمي (علي بن أبي طالب)، وأسلم ابن عمتك (عثمان بن عفان). وأسلم صديقك (أبو بكر الصديق).


    فقال: أما أنا لا أحب الناس أن يقولوا خذّل قومه.وكفر بآبائه إرضاءً لزوجته. وما أباك بمتهم.

    ثم قال لها: فهلا عذرت وقدّرت؟

    فقالت: ومن يعذر إنْ لم أعذر أنا؟ ولكن أنا زوجتك أعينك على الحق حتى تقدر عليه.

    ووفت بكلمتها له 20 سنة.


    ظل أبو العاص على كفره. ثم جاءت الهجرة، فذهبت زينب إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقالت: يا رسول الله..أتأذن لي أنْ أبقى مع زوجي.

    فقال النبي صلى الله عليه وسلم: أبق مع زوجك وأولادك.
    وظلت بمكة إلى أنْ حدثت غزوة بدر،

    وقرّر أبو العاص أن يخرج للحرب في صفوف جيش قريش.

    زوجها يحارب أباها. وكانت زينب تخاف هذه اللحظة.

    فتبكي وتقول: اللهم إنّي أخشى من يوم تشرق شمسه فييتم ولدي أو أفقد أبي. ويخرج أبو العاص بن الربيع ويشارك في غزوة بدر،

    وتنتهي المعركة فيُؤْسَر أبو العاص بن الربيع، وتذهب أخباره لمكة،

    فتسأل زينب: وماذا فعل أبي؟ فقيل لها: انتصر المسلمون.

    فتسجد شكراً لله.

    ثم سألت: وماذا فعل زوجي؟

    فقالوا: أسره حموه.

    فقالت: أرسل في فداء زوجي.

    ولم يكن لديها شيئاً ثميناً تفتدي به زوجها، فخلعت عقد أمها الذي كانت تُزيِّن به صدرها، وأرسلت العقد مع شقيق أبي العاص بن الربيع إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم.

    وكان النبي جالساً يتلقى الفدية ويطلق الأسرى، وحين رأى عقد السيدة خديجة سأل: هذا فداء من؟

    قالوا: هذا فداء أبو العاص بن الربيع.

    فبكى النبي وقال: هذا عقد خديجة. ثم نهض وقال: أيها الناس..إنّ هذا الرجل ما ذممناه صهراً فهلا فككت أسره؟ وهلا قبلتم أنْ تردوا إليها عقدها؟

    فقالوا: نعم يا رسول الله.

    فأعطاه النبي العقد، ثم قال له: قل لزينب لا تفرطي في عقد خديجة.

    ثم قال له: يا أبا العاص هل لك أن أساررك؟

    ثم تنحى به جانباً وقال له: يا أبا العاص إنّ الله أمرني أنْ أُفرِّقَ بين مسلمة وكافر، فهلا رددت إلى ابنتي؟

    فقال: نعم.

    وخرجت زينب تستقبل أبا العاص على أبواب مكة ،

    فقال لها حين رآها: إنّي راحل. فقالت: إلى أين؟

    قال: لست أنا الذي سيرتحل، ولكن أنت سترحلين إلى أبيك. فقالت: لم؟

    قال: للتفريق بيني وبينك. فارجعي إلى أبيك.

    فقالت: فهل لك أن ترافقني وتُسْلِم؟ فقال: لا.

    فأخذت ولدها وابنتها وذهبت إلى المدينة.

    وبدأ الخطاب يتقدمون لخطبتها على مدى 6 سنوات، وكانت ترفض على أمل أنْ يعود إليها زوجها.


    وبعد 6 سنوات كان أبو العاص قد خرج بقافلة من مكة إلى الشام،

    وأثناء سيره يلتقي مجموعة من الصحابة. فسأل على بيت زينب وطرق بابها قبيل آذان الفجر،

    فسألته حين رأته: أجئت مسلماً؟ قال: بل جئت هارباً.

    فقالت: فهل لك إلى أنْ تُسلم؟ فقال: لا.

    قالت: فلا تخف. مرحباً بابن الخالة. مرحباً بأبي علي وأمامة.


    وبعد أن أمّ النبي المسلمين في صلاة الفجر، إذا بصوت يأتي من آخر المسجد: قد أجرت أبو العاص بن الربيع.

    فقال النبي: هل سمعتم ما سمعت؟

    قالوا: نعم يا رسول الله

    قالت زينب: يا رسول الله إنّ أبا العاص إن بعُد فابن الخالة وإنْ قرب فأبو الولد وقد أجرته يا رسول الله.

    فوقف النبي صلى الله عليه وسلم.

    وقال: يا أيها الناس إنّ هذا الرجل ما ذممته صهراً. وإنّ هذا الرجل حدثني فصدقني ووعدني فوفّى لي. فإن قبلتم أن تردوا إليه ماله وأن تتركوه يعود إلى بلده، فهذا أحب إلي. وإنُ أبيتم فالأمر إليكم والحق لكم ولا ألومكم عليه.

    فقال الناس: بل نعطه ماله يا رسول الله.

    فقال النبي: قد أجرنا من أجرت يا زينب. ثم ذهب إليها عند بيتها

    وقال لها: يا زينب أكرمي مثواه فإنّه ابن خالتك وإنّه أبو العيال، ولكن لا يقربنك، فإنّه لا يحل لك.

    فقالت : نعم يا رسول الله.

    فدخلت وقالت لأبي العاص بن الربيع: يا أبا العاص أهان عليك فراقنا. هل لك إلى أنْ تُسْلم وتبقى معنا. قال: لا.

    وأخذ ماله وعاد إلى مكة. وعند وصوله إلى مكة وقف

    وقال: أيها الناس هذه أموالكم هل بقى لكم شيء؟

    فقالوا: جزاك الله خيراً وفيت أحسن الوفاء.

    قال: فإنّي أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله. ثم دخل المدينة فجراً وتوجه إلى النبي

    وقال: يا رسول الله أجرتني بالأمس واليوم جئت أقول أشهد أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله.

    وقال أبو العاص بن الربيع: يا رسول الله هل تأذن لي أنْ أراجع زينب؟

    فأخذه النبي وقال: تعال معي.

    ووقف على بيت زينب وطرق الباب وقال: يا زينب إنّ ابن خالتك جاء لي اليوم يستأذنني أنْ يراجعك فهل تقبلين؟

    فأحمرّ وجهها وابتسمت.


    والغريب أنّ بعد سنه من هذه الواقعة ماتت السيدة زينب

    فبكاها بكاء شديداً حتى رأى الناس رسول الله يمسح عليه ويهون عليه،

    فيقول له: والله يا رسول الله ما عدت أطيق الدنيا بغير زينب.

    ومات بعد سنه من موت السيدة زينب.


    ياالله روعة في التعامل واساليب الاقناع لا احد مثلك يا نبينا وحبيبنا

    اللهم صل على نبينا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين

    ابن الزهراء
    عضو فعال
    عضو فعال

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 144
    البلد : المحروسه
    تقييم القراء : 3
    النشاط : 2922
    تاريخ التسجيل : 05/04/2010

    رد: قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف ابن الزهراء في الأربعاء 23 يونيو - 18:49

    اللهم صل علي ابي القاسم سيدنا محمد كريم الاباء والامهات وعلى آله وسلم

    ورضى الله عن سيدتنا زينب وعليها سلام الله

    مشكور على تلك الاورجوزه الطيبه الطاهره

    أم بدر
    المراقب العام
    المراقب العام

    عدد الرسائل : 2325
    تقييم القراء : 31
    النشاط : 7094
    تاريخ التسجيل : 12/07/2008

    رد: قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف أم بدر في الخميس 24 يونيو - 10:12

    بارك الله فيك

    ابن الزهراء

    شاكرة لك مرورك

    رادا الاتربى
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد الرسائل : 5
    تقييم القراء : 0
    النشاط : 2799
    تاريخ التسجيل : 23/04/2009

    رد: قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف رادا الاتربى في الثلاثاء 29 يونيو - 22:36

    الهم صلى على سيدنا محمد وعلى الة وصحبة وسلم بقدر عظمة ذاتك فى كل وقت وحين
    هل لى ان اسال فيما حدث لأمامة وعلى ابناء زينب صلى اللة ال محمد

    أم بدر
    المراقب العام
    المراقب العام

    عدد الرسائل : 2325
    تقييم القراء : 31
    النشاط : 7094
    تاريخ التسجيل : 12/07/2008

    رد: قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف أم بدر في الثلاثاء 29 يونيو - 23:51

    بسم الله الرحمن الرحيم


    أُمامة بنت أبي العاص بن الربيع بن عبد شمس بن عبد مناف القرشية العبشمية.


    كفلها جدها لأمها رسول الله صلى الله عليه وسلم

    فقد روى البخاري ومسلم وأبو داود والنسائي ومالك عن أبي قتادة الأنصاري رضي الله عنه قال: "بينما نحن ننتظر رسول الله صلى الله عليه وسلم في الظهر أو العصر وقد دعاه بلال للصلاة، إذ خرج إلينا، وأمامة بنت أبي العاص بنت ابنته على عتقه، فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم في مُصلاه، وقُمنا خلفه، وهي في مكانها الذي هي فيه. قال: فكبّر فكبرنا، قال: حتى إذا أراد رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يركع أخذها فوضعها، ثم ركع وسجد، حتى إذا فرغ من سجوده ثم قام، أخذها فردها في مكانها، فما زال رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنع بها ذلك في كل ركعة حتى فرغ من صلاته".

    كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخصّها بهداياه .

    فقد روى الإمام أحمد وأبو يعلى والطبراني وابن سعد وابن حجر وابن عبد البر وغيرهم عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها روت أن النجاشي أهدى إلى النبي صلى الله عليه وسلم حلية فيها خاتم من ذهب فصه حبشي فأعطاه أمامة رضي الله عنها. ولأمامة منقبة كبيرة بين الصحابيات. حتى أضحت يُشار إليها بأنها حبيبة المصطفى صلى الله عليه وسلم. قالت السيدة عائشة رضي الله عنها: "أهدي لرسول الله صلى الله عليه وسلم قلادة من جزع ]خرز] ملمعة بالذهب ونساؤه مجتمعات في بيت كلهن، وأمامة بنت زينب بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي بنت أبي العاص بن الربيع، جارية تلعب في جانب البيت بالتراب، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "كيف ترين هذه؟" فنظرن إليها فقلن: يا رسول الله ما رأينا أحسن من هذه ولا أعجب!
    فقال: "أرددنها إلي" فلما أخذها قال: "والله لأضعنها في رقبة أحب أهل البيت إلي".
    قالت عائشة: فأظلمت علي الأرض بيني وبينه خشية أن يضعها في رقبة غيري منهن، ولا أراهن إلا قد أصابهن مثل الذي أصابني، ووجمن جميعًا، فأقبل حتى وضعها في رقبة أمامة بنت أبي العاص، فسُريَ عنّا.

    لما توفي أبو العاص بن الربيع في السنة الثانية عشر للهجرة، كان قد أوصى بابنته أمامة إلى ابن خاله الزبير بن العوام رضي الله عنه.

    تزوجت أمامة بنت أبي العاص من الإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه بعد وفاة خالتها السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها، وقد زوّجها له الزبير، وكانت فاطمة الزهراء رضي الله عنها قد أوصت عليًّا بأن يتزوج بأمامة بعد وفاتها، فتزوجها في خلافة عمر بن الخطاب رضي الله عنه. وبقيت أمامة زوجة لعلي حتى قُتل رضي الله عنه .


    قال البعض : أنجبت لعلي بن أبي طالب محمدًا الأوسط ،

    وقيل: لم تنجب لعلي رضي الله عنه.


    ويقال إنها تزوجت من بعد علي رضي الله عنه المغيرة بن نوفل بن الحارث بن عبد المطلب

    و إنها ولدت من المغيرة فولدت له يحيى ، وبه كان يًكنى .

    وبموت أمامة انقطع عقب زينب ابنة رسول الله صلى الله عليه وسلم،

    توفيت أمامة بعد أن ولدت يحي بن المغيرة

    ووفاتها كانت في عهد معاوية بن أبي سفيان


    أما أخاها علياً فقيل إنه توفي بعد الحلم..
    .



    جزاك الله خيراً

    أخي الفاضل

    رادا الأتربى

    شاكرة مرورك

    تقديري

    السيدالغازي
    عضو فعال
    عضو فعال

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 2369
    البلد : مصري من اصل حجازي
    العمل : محامي حر
    تقييم القراء : 17
    النشاط : 5232
    تاريخ التسجيل : 10/07/2008

    رد: قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف السيدالغازي في الأحد 4 يوليو - 22:26

    يا سلامن يا ام البدر
    بارك الله فيكي ولكن يؤخذ عليكي انك قلت زينب بنت محمد
    والافضل السيده زينب بنت سيدنا محمد
    فهي ابنته وهو سيد الخلق اجمعين
    بارك الله فيك هو رسول الله ولا ينبغي ان ننقصه شأنه كما يفعل البعض
    فهو سيد ولد ادم ولا فخر
    نسأل الله لنا ولكم العفو والعافيه

    أم بدر
    المراقب العام
    المراقب العام

    عدد الرسائل : 2325
    تقييم القراء : 31
    النشاط : 7094
    تاريخ التسجيل : 12/07/2008

    رد: قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف أم بدر في الإثنين 5 يوليو - 14:36

    السيدالغازي كتب:يا سلامن يا ام البدر
    بارك الله فيكي ولكن يؤخذ عليكي انك قلت زينب بنت محمد
    والافضل السيده زينب بنت سيدنا محمد
    فهي ابنته وهو سيد الخلق اجمعين
    بارك الله فيك هو رسول الله ولا ينبغي ان ننقصه شأنه كما يفعل البعض
    فهو سيد ولد ادم ولا فخر
    نسأل الله لنا ولكم العفو والعافيه


    بسم الله الرحمن الرحيم


    نعم فهو سيد ولد آدم ولا فخر

    جزاك الله كل الخير مشرفنا الفاضل

    السيد الغازي

    أسعدني كثيراً مرورك الطيب

    شاكرة لك ملاحظتك القيمة

    إن شاء الله سوف أجري التعديل عليها

    تقديري لك

    الشريف محمود صبري
    مشرف
    مشرف

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 357
    البلد : المحروسه بآل البيت
    العمل : باحث متخصص فى الدراسات والعلوم الاستراتيجيه ومقارونة الاديان والمذاهب
    الهوايات : القنص ولسفاري والقراءة فى كتب التراث والتاريخ
    تقييم القراء : 4
    النشاط : 3599
    تاريخ التسجيل : 22/06/2010

    رد: قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف الشريف محمود صبري في الإثنين 5 يوليو - 15:07

    ماشاء الله بارك لكما
    هذا حوار متأدب
    وهو باب من ابواب الايمان
    فالتادب مع آل بيت النبوة هو واجب وفرض عند المحب
    والتادب باب الوصول الي العلم واسرعهما

    مشكورين

    أم بدر
    المراقب العام
    المراقب العام

    عدد الرسائل : 2325
    تقييم القراء : 31
    النشاط : 7094
    تاريخ التسجيل : 12/07/2008

    رد: قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف أم بدر في الإثنين 5 يوليو - 16:54

    الشريف محمود صبري كتب:ماشاء الله بارك لكما
    هذا حوار متأدب
    وهو باب من ابواب الايمان
    فالتادب مع آل بيت النبوة هو واجب وفرض عند المحب
    والتادب باب الوصول الي العلم واسرعهما

    مشكورين



    بسم الله الرحمن الرحيم


    بارك الله فيك وأغناك من فضله

    الشريف محمود صبري

    كلماتك رائعة في معانيها

    ومرور أروع

    فكم استمتعت بردك الجميل

    نعم الأخ ونعم المشرف

    تقديري

    سعدالله
    مشرف
    مشرف

    علم الدولة : العراق
    عدد الرسائل : 686
    البلد : العراق
    العمل : ضابط متقاعد
    الهوايات : الصيد.ركوب الخيل..الرسم..المطالعه
    تقييم القراء : 7
    النشاط : 3605
    تاريخ التسجيل : 09/09/2008

    رد: قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف سعدالله في الإثنين 5 يوليو - 23:19

    الاخت الفاضله ام بدر
    والله لقد ابكيتيني....صدق الله انهم ال بيت اطهار...فيهم الصبر على البلاء...والوفاء
    وصله الارحام...وصدق الكلام...فرضى الله عنهم جميعا...وصلى الله على سيدنا وحبيب الخلق ابو القاسم محمد وعلى اله وصحبه وسلم
    ونورك الله بنور اهل البيت وجزاك الجنه

    أم بدر
    المراقب العام
    المراقب العام

    عدد الرسائل : 2325
    تقييم القراء : 31
    النشاط : 7094
    تاريخ التسجيل : 12/07/2008

    رد: قصة السيدة زينب بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وأبو العاص بن ربيع

    مُساهمة من طرف أم بدر في الثلاثاء 6 يوليو - 0:26

    سعدالله كتب:الاخت الفاضله ام بدر
    والله لقد ابكيتيني....صدق الله انهم ال بيت اطهار...فيهم الصبر على البلاء...والوفاء
    وصله الارحام...وصدق الكلام...فرضى الله عنهم جميعا...وصلى الله على سيدنا وحبيب الخلق ابو القاسم محمد وعلى اله وصحبه وسلم
    ونورك الله بنور اهل البيت وجزاك الجنه



    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    (( ليس شيء أحب إلى الله تعالى من قطرتين و أثرين : قطرة من دموع في خشية الله تعالى , وقطرة دم تهراق في سبيل الله وأما الأثران :

    فأثر في سبيل الله تعالى , وأثر في فريضة من فرائض الله تعالى
    )) .

    فهنيئا لمن أسعفته الدمعات قبل يوم الحسرات

    هنيئا لمن تعجل البكاء قبل حسرات يوم اللقاء


    بارك الله لك في هذه الدمعات

    أخي الفاضل .. سعدالله ..

    فعلاً كل ما أقرأ القصص أحس بعبرتي تتدفق و الحمد لله

    فهذه الدموع أحبها الله عز وجل

    فهنيئا لك




      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 11 ديسمبر - 16:47