دارة السادة الأشراف

مرحبا بك عزيزي الزائر
ندعوك أن تدخل المنتدى معنا
وإن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإنشائه
ونتشرف بدعوتك لزيارة الموقع الرسمي لدارة السادة الأشراف على الرابط :
www.dartalashraf.com

أنساب , مشجرات , مخطوطات , وثائق , صور , تاريخ , تراجم , تعارف , دراسات وأبحاث , مواضيع متنوعة

Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us

    اتقو الله من اجل مصر والجزائر رسالة الى اشراف مصر والجزائر

    شاطر
    avatar
    محمدربيع
    عضو فعال
    عضو فعال

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 2965
    البلد : بلاد العرب بلادى
    العمل : موظف
    الهوايات : النت
    تقييم القراء : 12
    النشاط : 5055
    تاريخ التسجيل : 07/09/2008

    اتقو الله من اجل مصر والجزائر رسالة الى اشراف مصر والجزائر

    مُساهمة من طرف محمدربيع في الإثنين 16 نوفمبر - 23:00


    بسم الله الرحمن الرحيم

    من المؤسف حقا ما يحدث الان بين الشعبين المصرى والجزائرى
    من مناوشات على المستوى الشعبى والاعلامى
    وبين المنتديات والصحف ونشر اكاذيب لا تمت الى الحقيقة لها من صلة
    من اجل مبارة كرة قدم لابد لها من غالب ومغلوب
    كنا نعتقد انها مبارة وسوف تنتهى
    ولكن ما حدث بالامس فى الجزائر من اعتداءت على المصرين والمنشات المصرية هناك
    ليدعو الى الاسف والى الخزى
    لا يوجد من مبرر واحد لحدوث ما حدث
    هذا الاتحاد والوحدة فى كلا البلدين فى مبارة 14/11
    لتدعو الى الفخر والتباهى لو كانت من اجل بناء مصنع او اغاثة ملهوف
    او لدراء مفاسد

    هل يحق لمسلم ان يعتدى على مسلم؟؟؟؟
    هل يحق لعربى ان يعتدى على عربى؟؟؟؟
    لماذا لا نتحد من اجل الاقصى الاسير؟؟؟
    لماذا لا نتحد من اجل فك الحصار عن غزة؟؟؟؟
    لماذا لا نتحد معنا من اجل مساعدة الحجاج الفلسطنين؟؟
    لماذا لا نتعاون فيما بيننا من اجل غزو الفضاء ؟؟؟

    سوف تنتهى المبارة يوم الاربعاء القادم واما مصر او الجزائر فى كاس العالم
    وسوف يفرح من اراد الله له ان يفرح من اجل بلده
    ويحزن من يحزن من يحزن من اجل بلده.
    وهذه هى الحقيقة
    ويبقى الشرخ الذى افتعلته وسائل الاعلام
    وتلك المعاملة التى تعاملها المصرين فى الجزائر جرح لن تستطيع الايام ان تداويه
    تلك الفتنة التى اشعلها من اشعلها من يخمدها اذا
    الفتنة نائمة لعن الله من ايقظها
    نحن هنا نهيب بالاخوة السادة الاشراف بالجزائر
    لما لهم من مكانة فى نفوس الاخوة الجزائرين
    ان يمحو تلك الفتنة ويتعاونو مع الاخوة السادة الاشراف فى مصر
    لمحو اثار تلك الفتنة ال لعينة وضرب على يد من اشعلها

    اتقو الله فى مصر والجزائر
    واتحدو لوجه الله تعالى
    واعلمو انكم ملاقو الله عن قريب
    اللهم قد بلغنا اللهم قد بلغنا اللهم فاشهد

    avatar
    محمدربيع
    عضو فعال
    عضو فعال

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 2965
    البلد : بلاد العرب بلادى
    العمل : موظف
    الهوايات : النت
    تقييم القراء : 12
    النشاط : 5055
    تاريخ التسجيل : 07/09/2008

    رد: اتقو الله من اجل مصر والجزائر رسالة الى اشراف مصر والجزائر

    مُساهمة من طرف محمدربيع في الأربعاء 18 نوفمبر - 18:15



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    يتذكر العالم، اليوم بالذات (الأربعاء 18-11-2009)، حرباً استمرت 100 ساعة قبل 40 سنة بين دولتين جارتين في أمريكا الوسطي وانتهت بكارثة
    : أكثر من 4000 قتيل، معظمهم مدنيين، ومعهم 10 آلاف
    مشوّه و120 ألف مشرد، ودمار مئات البيوت والمنشآت التي تزيد قيمتها اليوم على ثمانية مليارات دولار،
    وكله بسبب شرارة صغيرة من مطاط تقاذفتها الأقدام فوق عشب
    يوحي لونه بالسلام.

    يكتبون عن "حرب الكرة" بين هندوراس والسلفادور أن المباراة الكروية بينهما لم تكن سوى فتيل للحرب.
    أما السبب الغافي ذلك الوقت تحت الرماد فكان سيطرة نافذة وقوية لمجموعة من الاقطاعيين على معظم الأراضي الصالحة للزراعة في السلفادور


    المكتظة بأكثر من ثلاثة ملايين نسمة زمن الحرب في 1969 على مساحة 12 ألفاً و600 كلم مربع،

    ما سبب بهجرة أكثر من 300 ألف من فلاحيها الفقراء الى جارتها هندوراس، الفقيرة مثلها،
    ما زاد من نسبة البطالة في البلاد التي كان سكانها مليونين و233 ألف نسمة، لكن مساحتها تزيد على 70 ألف كلم مربع.

    وباحتدام الأمور بين الدولتين قبل المباراة قررت حكومة هندوراس حظر امتلاك الأراضي على مواطني السلفادور،

    كما طرد سلفادوريين عاشوا فيها لأجيال، وعلى أثرها انقطعت من بعدها العلاقات الدبلوماسية بين البلدين،
    الى درجة أن الرئيس الأمريكي الراحل، ليندون جونسون، تدخل شخصياً في ما بعد لاعادتها بعد كد وتعب،
    لأن وسائل الاعلام في البلدين كانت تزيد في الطين بلة،
    فلعبت دوراً مهماً في احتدام الأمور، وشجعت على الكراهية بين الهندوريين والسلفادوريين،

    تماماً كما يحدث الآن في الحقن الإعلامي للمصريين والجزائريين قبل مباراة الغد الحاسمة بين منتخبيهما في الخرطوم.

    الغضب ينزل الشارع

    تصفيات بطولة كأس العالم بكرة القدم لعام 1970 حملت هندوراس والسلفادور الى مواجهة حاسمة

    لتحديد الفريق الذي سوف يتأهل الى المباراة النهائية التي تقرر أقامتها على ملعب في المكسيك،
    فجرت المباراة الأولى بين البلدين في 8 يونيو (حزيران) 1969 في العاصمة الهندورية، تيغوسيكالبا،
    وفيها فازت هندوراس على السلفادور 1 صفر، لتفوز الأخيرة 3 صفر على أرضها بعد 19 يوما،
    فاحتكم الطرفان الى مباراة فاصلة بينهما على ملعب "أزتيكا" في العاصمة المكسيكية،

    حيث فازت السلفادور 3/2 في الوقت الاضافي فصعدت الى الدور النهائي للتصفيات، وعلى أثرها نزل الغضب الهندوري الى الشارع.

    هندوريون بالآلاف
    راحوا يعتدون على الفقراء السلفادوريين المقيمين عندهم.
    وتطورت الأمور الى مهاجمة أحياء يقيم فيها السلفادوريون ممن اضطر معظمهم للفرار الى بلادهم تاركين ممتلكاتهم وبيوتهم،
    وسريعاً تقدمت السلفادور بشكوى لدى الأمم المتحدة وهيئة حقوق الانسان ومنظمة الدول الأميركية (اي.ايه.أو)

    خصوصاً بعد انتحار فتاة سلفادورية تحولت الى بطلة وطنية شبيهة قصتها بالايرانية ندا أقا سلطان، فكان لابد للحرب من أن تقع.

    وبدأ القتال فجأة برا وجوا في 14 يوليو (تموز) ذلك العام، وانتشرت القوات البرية للجيشين على طول الحدود،

    وبدأ القصف المدفعي عشوائياً من الطرفين على القرى والبلدات في البلدين، وانتهكت طائران هندوراس أجواء السلفادور مرات مرات،
    فردت السلفادور بهجوم بري واسع النطاق حمل قواتها لأن تتوغل مسافة زادت على 60 كيلومتراً داخل الأراضي الهندورية،
    لذلك ردت هندوراس بغضب:

    راحت تقصف مدينتي سان سلفادور وأكابوتل بالقنابل، فقتلت مئات المدنيين.
    ولم تنته "حرب الأيام الأربعة" بين الجارتين اللدودتين الى الآن الا بعد وساطات وتدخل من دول مهمة،
    ثم راحت كل منهما تلملم أشلاءها وتعيد دراسة ما جرى، لأنه كان درساً قاسياً تعلمته، هي ووسائل إعلامها،
    لذلك تختلف مباريات كرة القدم في البلدين، ومنذ زمن بعيد، عن سواها في عدد كبير من دول أمريكا اللاتينية،

    فالخسارة أو الفوز يليها كرنفال من الفرح في معظم الأحيان
    درس للعبرة والعظة للمتعصبين لعلهم يحكمون عقولهم وضمائرهم من قبل ان يقع ما لا يحمد عقبه .






    avatar
    الشريف علي الادريسي
    مشرف
    مشرف

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 127
    البلد : من مواليد القاهره فى18\8\1948
    العمل : مديربأحدى اشركات _ضابط سابق أشتركت فى حرب الأستنزاف وحرب 73
    الهوايات : قرأة القرأن الكريم وأستخدام الانترنت --القراءه
    تقييم القراء : 6
    النشاط : 3251
    تاريخ التسجيل : 17/04/2009

    رد: اتقو الله من اجل مصر والجزائر رسالة الى اشراف مصر والجزائر

    مُساهمة من طرف الشريف علي الادريسي في الخميس 19 نوفمبر - 10:09

    ان الحمد لله تعالى نستعينه ونستهديه والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله على آله وصحبه وسلم
    أما بعد
    الى جميع أخواننا فى هذه الداره المباركه نقول وأسئل الله التوفيق أن ما شاهدناه من أحداث عقب أنتهاء المبارة ليحتاج الى وقفة متأمله فيما وصلت اليه من أحداث عندما نقوم بتحليلها نرصد الكثير من الشواهد التى تدل على الكثير من الخروق التى أصابت جسد هذه الأمه نرصدها فيما يلى :
    1-تولى أجهزة الاعلام بصياغة الكثير من الاحداث التى حدثت قبل هذه المباراه بصغبه تفتقد الى الكثير من الصدق فى رصد الاحداث وتميل الى التهييج وأثاره المشاعر مما يدل الى أفتقاد أصحابها الى التحلى بالصدق وكما قال رسول الله عليه الصلاة والسلام :مازال المرء يصدق ويتحرى الصدق حتى يكتب عند الله صادق وءان الصدق ليهدى الى البر وءان البر ليهدى ءالى الجنه ومازال المرء يكذب ويتحرى الكذب حتى يكتب عند الله كاذبا
    وءان الكذب ليهدى الى الفجور وءان الفجور ليهدى الى النار . وصدق المعصوم عليه الصلاه والسلام
    2-ءان النتائج التى سوف يترتب عليها ما سبق الكثير من المراره التى سيتأثر شعب هذين البلدين والتى ستحتاج الى الكثير من الوقت للتخلص منها
    3-انشغال الناس بأمور دنيويه وأعطائها جل أهتماتهم وأنشغالهم بدنياهم أكثر من الاخره الباقيه والتى سيحاسب كل أمرئ عن عمره فيما أبلاه
    4-ترك القضابا التى يجب الانشغال بها من أمور تهم الانسان المسلم الى أمور هى أساسا مضارها أكثر من
    نفعها ولقد قال سيدنا رسول الله :أحرص على ما ينفعك والنفع هنا ينصرف الى كل أمور الدين والدنيا فتركت الامه ما ينفع الى ما يضر
    5- اين الحكماء الذين بغياب أرائهم يغيب وعى الأمه وظهور السفهاء على السطح فتعلوا أرائهم السفيهه وبأرائهم يعلو الباطل ويتوارى الحق ولكن لن يدوم رأى الباطل (بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فأذا هو زاهق ولكم الويل مما تصفون )يجب أن تعلوا كلمة الحق
    الله نسئل ان يجنبا الفتن ما ظهر منها وما بطن
    6- لعن الله تبارك وتعالى كل من أيقظ فتنه اصحاب الكلمه من الذين يبثون الفتن هم أهل ودعاة الى الفرقه
    (وأعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا وأذكروا نعمة الله عليكم ءاذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته أخوانا وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها )(أنما المؤمنون أخوه فأصلحوا بين أخويكم )
    7-أخى الكريم محمد ربيع أؤيدك فيما ذهبت اليه بأنه يجب ؤد الفتنه فى مهدها ويجب التصدى للظواهر السلبيه بجتمعتنا العربيه المسلمه بأن يقوم أصحاب الرأى الحكيم بنقد الذات وتقديم الحلول التى صاغها لنا سيدنا رسول الله لمعالجة هذه النواقص التى طفت على سطح مجتمعتنا الاسلاميه والأصرار على محاربة هذه الظواهرالتى تتنافى مع الخلق القويم الذى حضناعليه أسلامنا
    أقول كما قال عبد الله موسى عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام (وأفوض أمرى الى الله ءان الله بصير بالعباد فوقاه الله سيئات ما مكروا وحاق بآل فرعون أشد العذاب)(وجاءت سكرة الموت بالحق ذالك ما كنت منه تحيد
    ونفخ فى الصور ذالك يوم الوعيد وجاءت كل نفس معها سائق وشهيد )(أقرأكتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيبا)
    اللهم جنب هذا الأمه الفواحش ما ظهر وما بطن وأجرنا من خزى الدنيا ومن عذاب الاخرة
    وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
    وصلى اللهم على عبدك ورسولك ومصطفاك من خلقلك سيدنا ومولانا محمد وعلى آله الكرام وصحبه العظام
    avatar
    محمدربيع
    عضو فعال
    عضو فعال

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 2965
    البلد : بلاد العرب بلادى
    العمل : موظف
    الهوايات : النت
    تقييم القراء : 12
    النشاط : 5055
    تاريخ التسجيل : 07/09/2008

    رد: اتقو الله من اجل مصر والجزائر رسالة الى اشراف مصر والجزائر

    مُساهمة من طرف محمدربيع في الخميس 19 نوفمبر - 17:32

    شكرا عزيزى الاستاذ على عبد الفتاح
    الى ما ذكرته
    وقد حدث ماالهمنا به الله
    ولكن اين العقلاء اين الذين يخشون ربهم
    اين الذين يبحثون عن الحق ويبحثون عن رفعة اوطانهم
    ومازلنا ندعو العقلاء والحكماء من هذا المنبر
    لاتخاذ ما فيه خير الامة ووحدتها
    ولن نقول
    ودعا للعروبة
    لن نقول ودعا للوحدة العربية
    لن نقول ودعا للقومية العربية

    لن نقول الا ما ذكرنا به الله عز وجل
    (وأعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا وأذكروا نعمة الله عليكم ءاذ كنتم
    أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته أخوانا وكنتم على شفا حفرة من النار
    فأنقذكم منها )(أنما المؤمنون أخوه فأصلحوا بين أخويكم
    )

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 28 مايو - 2:17