دارة السادة الأشراف

مرحبا بك عزيزي الزائر
ندعوك أن تدخل المنتدى معنا
وإن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإنشائه
ونتشرف بدعوتك لزيارة الموقع الرسمي لدارة السادة الأشراف على الرابط :
www.dartalashraf.com

أنساب , مشجرات , مخطوطات , وثائق , صور , تاريخ , تراجم , تعارف , دراسات وأبحاث , مواضيع متنوعة

Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us

    حملة المقاطعة الجديدة وكيف نضعف اعداء الاسلام

    شاطر

    الامير اشرف ماضى
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد الرسائل : 1216
    البلد : كوكب الارض
    العمل : مؤلف ومحلل اقتصادى محاضرعن الاقتصاد الاسلامى
    الهوايات : الصيد بجميع انواعة وخاصة الصقور
    تقييم القراء : 6
    النشاط : 5099
    تاريخ التسجيل : 13/04/2009

    حصري حملة المقاطعة الجديدة وكيف نضعف اعداء الاسلام

    مُساهمة من طرف الامير اشرف ماضى في السبت 27 يونيو - 15:01

    جاء الوقت المناسب لتفعيل المقاطة الصحيحة والناجحة هذا الوقت فى ظل الازمة العالمية وتدهور الاقتصاد العالمى ودول الشر الغربية هناك مجموعة كبيرة قاطعت بالفعل من سوف يقاطع معنا لكن هذة المرة ستكون مدمرة الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين أما بعد ......

    يقول الله تعالى ( محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار ) وقال تعالى في وصف المؤمنين ( .. أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم ) ويقول تعالى في مجاهدة الكفار ( وخذوهم واحصروهم واقعدوا لهم كل مرصد ) الآية . ويقول تعالى ( ولا يطئون موطئا يغيظ الكفار ولا ينالون من عدوا نيلا إلا كتب لهم به عمل صالح ..) الآية .

    إن كل عصر وزمان له أسلحته الجهادية والحربية المستخدمة ضد الأعداء ، وقد استخدم المسلمون أسلحة جهادية متنوعة في ذلك ضد أعدائهم بقصد هزيمتهم وإضعافهم ، قال الشوكاني : وقد أمر الله بقتل المشركين ولم يعيّن لنا الصفة التي يكون عليها ولا أخذ علينا ألا نفعل إلا كذا دون كذا . اهـ ( السيل الجرار 4/534 ) ، وهذا يوافق عموم قوله تعالى ( وخذوهم واحصروهم واقعدوا لهم كل مرصد ) الآية .

    ومن الأساليب الجهادية التي استخدمها الرسول صلى الله عليه وسلم مع الأعداء بهدف إضعافهم أسلوب الحصار الاقتصادي وهو ما يسمى اليوم بالمقاطعة الاقتصادية ، ومن الأمثلة على أسلوب حصار النبي عليه الصلاة والسلام الاقتصادي مايلي :

    1- طلائع حركة الجهاد الأولى وذلك أن أوائل السرايا التي بعثها الرسول صلى الله عليه وسلم والغزوات الأولى التي قادها صلى الله عليه وسلم كانت تستهدف تهديد طريق تجارة قريش إلى الشام شمالا و إلى اليمن جنوبا ، وهي ضربة خطيرة لاقتصاد مكة التجاري قُصد منه إضعافها اقتصاديا .

    2- قصة محاصرة يهود بني النضير وهي مذكورة في صحيح مسلم : انهم لما نقضوا العهد حاصرهم الرسول صلى الله عليه وسلم وقطع نخيلهم وحرقه فأرسلوا إليه انهم سوف يخرجون فهزمهم بالحرب الاقتصادية وفيها نزل قوله تعالى ( ما قطعتم من لينة أو تركتموها قائمة على أصولها فبإذن الله وليخزى الفاسقين ). فكانت المحاصرة وإتلاف مزارعهم ونخيلهم التي هي عصب قوة اقتصادهم من أعظم وسائل الضغط عليهم وهزيمتهم وإجلائهم من المدينة .

    3- قصة حصار الطائف بعد فتح مكة وأصل قصتهم ذكرها البخاري في المغازي ومسلم في الجهاد وفصّل قصتهم ابن القيم في زاد المعاد وذكرها ابن سعد في الطبقات 2/158 ، قال :

    فحاصرهم الرسول صلى الله عليه وسلم وأمر بقطع أعناب ثقيف وتحريقها فوقع المسلمون فيها يقطعون قطعا ذريعا ، قال ابن القيم في فوائد ذلك : وفيه جواز قطع شجر الكفار إذا كان ذلك يضعفهم ويغيضهم وهو أنكى فيهم .

    4- قصة المقاطعة الاقتصادية للصحابي ثمامة بن أثال الحنفي رضي الله عنه ، وقد جاءت قصته في السير و المغازي ، ذكرها ابن إسحاق في السيرة وابن القيم في زاد المعاد والبخاري في المغازي ومسلم في الجهاد ، وقصته كانت قبل فتح مكة لما أسلم ثم قدم مكة معتمرا وبعد عمرته أعلن المقاطعة الاقتصادية لقريش قائلا : لا والله لا تأتيكم من اليمامة حبة حنطة حتى يأذن في ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم ( وكانت اليمامة ريف مكة ) ثم خرج إلى اليمامة فمنع قومه أن يحملوا إلى مكة شيئا حتى جهدت قريش ، وقد أقره الرسول صلى الله عليه وسلم على هذه المقاطعة الاقتصادية وهي من مناقبه رضي الله عنه .

    وهذه الحوادث و أمثالها تشريع من الرسول صلى الله عليه وسلم لأصل من الأصول الجهادية في مجاهدة الكفار في كل زمان ومكان .

    وهذا الأمر اليوم في مقدور الشعوب الإسلامية أن يجاهدوا به ، قال تعالى ( فاتقوا الله ماستطعتم ) وهو من الجهاد الشعبي النافع المثمر حينما تخلى غيرهم عن مجاهدة الكفار بأصنافهم

    ولذا فإننا نحث إخواننا المسلمين إلى جهاد الأمريكان والبريطانيين واليهود واستخدام سلاح المقاطعة الاقتصادية المضعفة لاقتصادهم .

    وإذا كانت الشعوب الإسلامية ليس لديها قوة في الجهاد المسلح ضدهم فليس أقل من المقاطعة الاقتصادية ضدهم وضد شركاتهم وبضائعهم ، قال عليه الصلاة والسلام ( جاهدوا المشركين بأموالكم وأيديكم وألسنتكم ) رواه أحمد وأبو داود من حديث أنس .

    كما أحث إخواننا المسلمين إلى المثابرة في هذا الجهاد و المصابرة قال تعالى ( يا أيها الذين آمنوا اصبروا و صابروا ورابطوا ) وأن لا يملوا أو يتكاسلوا فإن النصر مع الصبر ، وأن يجتهدوا في مقاطعة الشركات والبضائع الأمريكية والبريطانية واليهودية مقاطعة صارمة و قوية وشاملة ، قال تعالى ( وتعاونوا على البر والتقوى ) الآية ، وقال صلى الله عليه وسلم : ( المؤمنون تتكافأ دماؤهم وهم يد على من سواهم ) . رواه احمد من حديث على بن أبى طالب .

    وقد لمسنا ولله الحمد فيما سبق وفيما تناقلته وسائل الإعلام أثر المقاطعة الشعبية السابقة على الاقتصاد الأمريكي والبريطاني واليهودي .

    وقد انتشر في الأيام الماضية قائمة ولائحة تحوي مئات المنتجات للشركات الأمريكية و البريطانية واليهودية ، فنحث إخواننا على التجاوب والتضامن مع هذه القائمة ، قال تعالى ( وتعاونوا على البر والتقوى ) وقال عليه الصلاة والسلام ( المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا ) .

    وأمريكا وبريطانيا وراء محاربة الجهاد في كل مكان وهم وراء دعم الصهاينة في فلسطين ووراء الحصار الاقتصادي على دولة طالبان الإسلامية في أفغانستان ووراء دعم الروس في الشيشان ودعم النصارى ضد إخواننا المجاهدين في الفلبين وإندونيسيا وكشمير وغيرها ، وهم وراء دعم أي توجه لإضعاف الجهاد الإسلامي و إضعاف المسلمين ، ووراء محاصرة شعب العراق المسلم وشن الغارات اليومية عليه منذ عشر سنين ظلما وعدوانا مع قطع النظر عن حكامه.

    وقد صدق فيهم وفي غيرهم قوله تعالى : ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم ) الآية .

    اللهم عليك بالأمريكان والبريطانيين واليهود وأعوانهم وأشياعهم اللهم اشدد وطأتك عليهم واجعلها عليهم سنين كسني يوسف .

    وصلى الله على نبينا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين .

    الامير اشرف ماضى
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد الرسائل : 1216
    البلد : كوكب الارض
    العمل : مؤلف ومحلل اقتصادى محاضرعن الاقتصاد الاسلامى
    الهوايات : الصيد بجميع انواعة وخاصة الصقور
    تقييم القراء : 6
    النشاط : 5099
    تاريخ التسجيل : 13/04/2009

    حصري رد: حملة المقاطعة الجديدة وكيف نضعف اعداء الاسلام

    مُساهمة من طرف الامير اشرف ماضى في السبت 27 يونيو - 15:25

    لا تستهينوا بهذا السلاح .. فلقد حقق العديد من الانتصارات و النتائج التى تصيب العدو فى اقتصاده .. هو السلاح الذى يستخدمه العدو معنا .. فى غزة على سبيل المثال .. فرض العدو حصار ااقتصاديا شاملا على اهلنا فى غزة .. و لما لم يفلح ـ لصمود أهلنا ـ بدء القصف و ارتكب المحرقة الأخيرة .. و قديما فرض كفار مكة حصارا اقتصاديا شاملا على النبى صلى الله عليه وسلم و صحبه لمدة ثلاث سنوات .. خرجوا منه أكثر ايمانا وقوة .. و اذا كان اهل الباطل يستخدمون سلاح المقاطعة ضدنا و يصبرون عليه .. فهو حق لنا .. لن نأكل و نشرب و نركب و نلبس ما يصنعون .. هكذا ببساطة .. بعيدا عما يثيره البعض من شبهات عن أثر المقاطعة على الاقتصاد و العمالة .. فلقد أرسل الله آياته و طيره على الاقتصاد العالمى فبات فى أزمة اضطرته لتسريح العمالة و غلق المصانع .. فبعد الأزمة الاقتصادية الأخيرة باتت فرصة المقاطعين عظيمة .. فالمصانع الأمريكية مفلسة .. بيبسى اغلقت 6 مصانع لها .. شيفروليه تتعثر .. كرايسلر تقترض .. سيتى جروب فى خطر ..

    الفرصة لنا .. كي نجهز على اقتصاد عدونا .. خصوصا انهم سيتجهون بقوة الى أسواقنا لتصريف منتجاتهم البائرة .. قاطعوا ماكدونالدز ووكوكاكولا و بيبسى وكنتاكى وستاربكس .. لا تنخدعوا بمن يقول لو قاطعنا كوكاكولا ستتحرر فلسطين ؟؟.. نعم والله ستحرر فلسطين والعراق ايضا ..

    يجب ان نعلم أن هذه الشركات ـ موضوع المقاطعة ـ هى اساس مؤشر دون جاونز الأميركى .. بمعنى مبسط عصب الاقتصاد الأميركى .. فلا يخدعكم صحفى متأمرك مدفوع له ثمن الحملة المضادة للمقاطعة ...


    التجربة الدانمركية :

    لن نذهب بعيدا .. نستعيد سريعا التجربة الدانمركية .. لما أساء رسام دانمركى لنبينا صلى الله عليه وسلم و بدأت حملة مقاطعة المنتجات الدانمركية و سادت كل الدول الاسلامية فى كل بقاع الأرض .. وخاصة شركة أرلا لمنتجات الألبان.. ماذا حدث :

    قاطع شركة أرلا للمنتجات الغذائية 300 شركة ومؤسسة فى العالم الاسلامى فانخفضت مبيعات الشركة من 286 مليون يورو الى الصفر .

    ثم أعلنت شركة "آرلا فودز" الدانمركية لمنتجات الألبان أنها تخسر مبيعات بحوالي مليون جنيه إسترليني (1.8 مليون دولار) يوميا في الشرق الأوسط بسبب مقاطعة المسلمين .

    وقال اتحاد الصناعات الدنماركية ان شركات دنماركية عدة اضطرت الى المرور عن طريق فروعها في الخارج بهدف مواصلة بيع منتجاتها تحت اسم آخر غير الدنمارك، بدون الكشف عن اسماء هذه الشركات. وبهذه الطريقة تحاول مجموعة «آرلا فودز»، ثاني منتج اوروبي للحليب والمجموعة الدنماركية الأكثر تأثرا بالمقاطعة، بيع الزبدة التي تنتجها وتسوقها في علب من 25 كيلوغراما دون لصق اسمها عليها.

    في محاولة أخرى منها للالتفاف على مقاطعة منتجاتها في الدول العربية والإسلامية تحاول الشركات الدنماركية إزالة علامتها التجارية " صنع في الدنمارك " لتحل محلها اسم أكثر تعميما "صنع في الاتحاد الأوروبي" .

    بعد فترة ليست كبيرة اضطرت الجريدة الدانمركية نشر اعتذارها فى 26 جريدة عربية على صفحة كاملة " وقيل في رسالة الاعتذار إن "هذه الرسوم لا تنتهك التشريعات الدانماركية، لكنها أهانت بشكل لا يقبل الجدل مشاعر الكثير من المسلمين ونحن نعتذر على ذلك".

    المقاطعة العربية لاسرائيل و امريكا :

    أشار تقرير صادر عن مكتب المقاطعة العربية في جامعة الدول العربية إلى أن سياسة المقاطعة أرهقت إسرائيل اقتصاديًّا وما تزال من أهم الأسلحة التي يمكن استخدامها في وجه إسرائيل. وأوضح التقرير أن المقاطعة كلفت إسرائيل سنويًّا منذ إنشائها وحتى عام 56 أكثر من (50) مليون دولار، وارتفعت في عام 73 إلى 300 مليون دولار، وبحسب التقرير فإن خسائر الاقتصاد الإسرائيلي بلغت عام 88 (87) مليار دولار.

    عند اشتداد حملات المقاطعة العربية للمنتجات الامريكية ذات العلامات التجارية الشهيرة تكبدت هذه الشركات خسائر بمليارات الدولارات مما اضطر هذه الشركات غلى التحايل على المقاطعين لتعويض خسائرهم المادية :

    اضطرت شركة بروكتر اند جامبل تغيير علامة نجمة داوود من على المسحوق الشهير ايريال كما اضطرت لشراء منتجات مصرية مثل مسحوق لانج لتعويض خسائرها فى الايريال و بدأت حملة دعاية مركزة على مسحوق أخر " تايد " كل ذلك لتفادى اثر المقاطعة على مبيعاتها .

    اضطرت شركة كوكاكولا لعقد عدة جمعيات عمومية فى مصر للنظر فى انسحابها من السوق المصرى بعد اشتداد حملات المقاطعة مما اضطر الشركة الأم الى تعويضها بـ 700 مليون دولار ... كما اضطرت الى التنازل عن الماركة العالمية " كوكاكولا "و حاولت تعويض خسائرها بمنتجات أخرى مثل فروتوبيا و الرايق و غيرها

    العديد من المطاعم الامريكية غيرت اسمها و نوعت منتجاتها و ركزت على انها توفر منتجات حلال و اتجهت الى الاكلات الشعبية فى البلاد العربية و احتمت بالعمالة و ادعت كذبا مساهمتها فى الحلول الاقتصادية للدول العربية ..

    خروج بعض المحلات اليهودية من مصر مثل محلات سينسبرى التى لم تحتمل المقاطعة .

    استجابة المطعم الأميركى الشهير برجر كينج للمقاطعة العربية و اعلانه عدم فتح مطاعم فى المستوطنات الصهيونية .

    هذا جزء من انتصارات المقاطعة التى لو استمرت لاضطرت هذه الشركات للخروج من الدول العربية و الاسلامية أو على الأقل تغيير سياستها الداعمة لدولة الكيان الصهيونى او الضغط على الادارة الأمريكية لتخفيف تحيزها الواضح للعدو .

    الامير اشرف ماضى
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد الرسائل : 1216
    البلد : كوكب الارض
    العمل : مؤلف ومحلل اقتصادى محاضرعن الاقتصاد الاسلامى
    الهوايات : الصيد بجميع انواعة وخاصة الصقور
    تقييم القراء : 6
    النشاط : 5099
    تاريخ التسجيل : 13/04/2009

    حصري رد: حملة المقاطعة الجديدة وكيف نضعف اعداء الاسلام

    مُساهمة من طرف الامير اشرف ماضى في الأحد 28 يونيو - 0:46

    -قيام كفار قريش بمقاطعة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وصحابته وعدم الشراء أو البيع لهم وعدم الزواج منهم . في عام 1922 حينما قاطع اهل فلسطـين السلع الإسرائيلية وذلك ردا على مقاطعة اليهود للسلع العربية. 2-أحداشهر الامثلة شهرة ما فعلة السيـاسى الهندى المحنك غاندى حيث انة ضرب مثلا رائعا في المقاطعة و كانت ضد الاستعمار البريطانى حين حضّ المواطنين الهنود على صنع ملابسهم بانفسهم بالاستعانة بالمغزل اليدوى و كان يقول كلمته المشهورة "كلوا مما تنتجون والبسوا مما تصنعون وقاطعوا بضائع العدو"

    3- ايضا النموذج اليابانى فلقد خرجت اليابان من الحرب العالمية الثانية و هى مدمرة بشكل كامل لا اقتصاد لا موارد لا بنية نحتية بمعنى اخر لم تبقى لهم الجرب اى شىء,ولكن الشعب اليابانى سطر احرف من نور في تاريخة فلقد رفض اليابانيون مع ما هم فية من بؤس و دمار في ذلك الوقت شراء السلع الأمريكية و هى الدولة المنتصرة في الحرب ورفض الوقوع في براثن الاحتلال الامريكى الجديد وهو الاحتلال الاقتصادى و رفض سيطرة الولايات المتحدة الأمريكية على مقدراتة الاقتصادية و تم تحجيم الاستيراد من الخارج و تشجيع الاستثمار و الانتاج الصناعى و الزراعى و الخدمى اليابانى وو صلت حدود هذة المقاطعة إلى مستوى جعل المنتج اليابانى يفرض نفسـة عالميا حتى في الاسواق الأمريكية نفسها و ان تحقق فائض في الميزان التجارى اليابانى مع الولايات المتحدة و وصل إلى حدود اثارة القلق و النزاعات التجارية الشديدة بين البلدين.

    4-في عام 1945 بدأ تاريخ المقاطعة العربية لأسرائيل رسميا عندما اتخذت جامعة الدول العربية قرارت و توصيات بضرورة المقاطعة الاقتصادية لأسرائيل ، واعتبرتة عملا دفاعيا مشروعا و احدى الوسائل التى يستخدمها العرب ضد الاعتداءات الواقعة عليهم من إسرائيل و وقاية للأمن القومى العربى.

    5- في عام 1951 انشات جامعة الدول العربية جهاز المقاطعة الأقتصادية لأسرائيل الذى عمل بكفاءة و فاعلية و قد تم تشكيل لجنة دائمة للمقاطعة بدلا من اللجنة المؤقتة لمتابعة تنفيذ قرارات المقاطعة و مازال هذا المكتب يعمل حتى الآن. 6-قيام الملك فيصل بالمقاطعة الاقتصادية، في أعقاب حرب 1967 وحرب 1973م، فبعد يومين من نشوب الحرب الأولى، أعلن حظر البترول السعودي عن بريطانيا والولايات المتحدة، وعلى إثر نشوب حرب 1973م تزعم حركة الحظر البترولي الذي شمل دول الخليج، فكان لهذا الحظر أثره في توجيه المعركة . 7-قيام الشعوب العربية لمقاطعة المنتجات الأمريكية والأسرائيلية تضامنا مع فلسطين والعراق . 8-قيام الدول الإسلامية بمقاطعة الدنمارك بعد الرسوم المسيئة للنبي صلى الله عليه وسلم . 9-قيام بعض الأمريكيون الداعمون لإسرائيل بأنشاء محطات بنزين لا تبيع النفط العربي والتي تحمل عنوان (نفط خالي من الأرهاب) .

    10-ايضا النموذج الامريكى نفسـة,فالولايات المتحدة الأمريكية تصدر قرارات من تلقاء نفسها تمنع فيها الشركات و المؤسسات الأمريكية المختلفة من التعامل مع مجموعة من الدول التى تعتبرها مارقة او دول تدعم او ترعى الارهاب,اى انها تمنع كافة اشكال التعاون بين الشركات الأمريكية و هذة الدول,و هى لم تتخذ هذا الاجراء الا عندما شعرت ان امنها القومى في حالة تهديد مع الاخذ في الاعتبار ان بعض هذة الدول او قل معظمها يبعد عنها الاف الكيلومترات و معظمها ايضا دول عربية

    11-أكثر الامثال شهرة في التاريخ الامريكى هو المثال الكوبى وهى الدوله التى لا تبعد عن الولايات المتحدة أكثر من بضعة كيلومترات من اقرب سواحلها و هى منذ أكثر من اربعين عاما ترفض اقامة علاقات طبيعية معها وكذلك تمنع الشركات الأمريكية من التعامل معها,مع ملاحظة شئ مهم للغاية وهو ان معظم الشركات الأمريكية قدمت شكاوى للحكومة الأمريكية أكثر من مرة مفادها ان الحكومة الأمريكية بهذة الطريقة تجعل الشركات الأمريكية تخسر ملايين او قل مليارات الدولارات من المكاسب التى كانت من الممكن ان تتحقق لو ان الشركات الأمريكية تواجدت في هذة الاسواق

    الامير اشرف ماضى
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد الرسائل : 1216
    البلد : كوكب الارض
    العمل : مؤلف ومحلل اقتصادى محاضرعن الاقتصاد الاسلامى
    الهوايات : الصيد بجميع انواعة وخاصة الصقور
    تقييم القراء : 6
    النشاط : 5099
    تاريخ التسجيل : 13/04/2009

    حصري رد: حملة المقاطعة الجديدة وكيف نضعف اعداء الاسلام

    مُساهمة من طرف الامير اشرف ماضى في الأحد 28 يونيو - 0:53

    ل نتائج المقاطعة وآثارها
    قدرت جامعة الدول العربية خسائر دولة إسرائيل المتراكمة من المقاطعة العربية حتى نهاية عام 1999 بنحو 90 مليار دولار منها 20 مليار دولار قيمة صادرات إسرائيلية مقدرة للعرب و24 مليار دولار للاستثمارات المتوقعة في الدول العربية, فضلا عن 46 مليار دولار خسائر مباشرة وغير مباشرة جراء مقاطعة الشركات العالمية. وأرجعت مصادر في جامعة الدول العربية تعليق الاجتماع الطارئ لمكتب المقاطعة العربية والذي كان مقررا عقده هذا الأسبوع إلى اختلاف وجهات النظر العربية حياله حيث ترى دول ضرورة إجراء مقاطعة شاملة وكاملة والعودة للقائمة السوداء للشركات التي تتعامل مع دولة الكيان فيما ترى دول أخرى أنها مرتبطة بمعاهدات واتفاقيات تحول دون التزامها بهذا المستوى من المقاطعة. بلغ حجم الخسائر الفعلية للشركات الأمريكية بالمنطقة العربية نتيجة لحملة المقاطعة الشعبية خلال شهر أبريل 2002 فقط حوالي 250 مليون دولار. يأتي ذلك كرد فعل شعبي عربي على موقف الولايات المتحدة الداعم والمؤيد للكيان الصهيوني في عدوانه المستمر على الشعب الفلسطيني الأعزل. وقالت مجلة "الزمن" الكويتية الأسبوعية في عددها الصادر الأحد 12-5-2002: إن هذه الخسائر عبارة عن انخفاض في حجم المبيعات بنسبة 10% في الأجهزة الكهربائية والإلكترونية الأمريكية، و50% في مطاعم الوجبات السريعة وبعض أنواع مستحضرات التجميل. وأضافت المجلة أن الشركات الأمريكية - خاصة الصغيرة والمتوسطة - بدأت تستشعر الخطر من امتداد حملة المقاطعة الشعبية إلى أسواق إسلامية كبيرة مثل باكستان وإندونيسيا، إضافة إلى طول المدة المتوقع أن تستمر خلالها حملة المقاطعة الشعبية العربية لمنتجاتها، بخلاف حالات مشابهة لم تستغرق مقاطعة البضائع الأمريكية خلالها أكثر من شهر واحد مثل حرب عام 1967م وإبان الغزو الإسرائيلي للبنان. وأوضحت أن هذا الأمر دفع الشركات إلى المسارعة بتكليف شركات علاقات عامة ذات معرفة وثيقة بسلوكيات المستهلكين في الدول العربية والإسلامية بتنظيم حملات إعلامية دعائية مركزة لتقليل حجم الخسائر الناجمة عن المقاطعة، بينما لجأ الوكلاء المحليون لمطاعم الوجبات السريعة إلى نشر إعلانات بالصحف المحلية في مختلف الدول العربية ينفون فيها ما يتردد عن تبرع بعض الشركات الأمريكية بإيرادات يوم كامل لإسرائيل. وكشفت المجلة النقاب عن أن مجالس الأعمال الأمريكية في كل من مصر والسعودية والإمارات طلبت من وكلاء الشركات الأمريكية تزويدها بتقديرات دقيقة لحجم تراجع المبيعات لتتمكن من إعداد تقرير مفصل يتم رفعه للجهات المعنية. وأشارت إلى أن التركيز على الأسواق الثلاثة المذكورة يرجع لكونها تستأثر بنحو 80% من حجم الصادرات الأمريكية للدول العربية، كما أنها الأكثر استجابة لدعوات المقاطعة والأكثر حماسة لها. وقالت: إن هذه أول مرة في تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي تأخذ فيها عملية مقاطعة البضائع الأمريكية بعداً شعبياً حقيقياً في غالبية الدول العربية، مضيفة أنها تأتي كرد فعل طبيعي على حالة العجز التي تعانيها الدول العربية في مواجهة العدوان الإسرائيلي المتواصل على الشعب الفلسطيني. واختتمت المجلة تقريرها مشيرة إلى توقعات بعض المراقبين بتصاعد موجة هذه المقاطعة وما ستسفر عنه من خسائر متزايدة للشركات الأمريكية بالمنطقة في ظل استمرار العدوان الإسرائيلي وما يواكبه من حملات إعلامية تتبناها الفضائيات العربية، فضلاً عن الدعوات الصادرة من هيئات المجتمع المدني التي تدعم استمرار حملة المقاطعة. يُذكر أن حجم أرباح شركة "أمريكانا" المملوكة لرجل الأعمال الكويتي ناصر الخرافي قد انخفض بنسبة 10% في عام 2001 مقارنة بعام 2000، في حين ذكرت أوساط اقتصادية كويتية أن شركات ماكدونالدز، وشركات المياه الغازية وفى مقدمتها "كوكاكولا" قد خسرت نحو 80% من زبائنها خاصة في الآونة الأخيرة نتيجة حملات المقاطعة. أعلنت مصادر مطلعة أن مبيعات سلسلة مقاهي "ستاربكس" في السعودية سجلت تراجعاً بنسبة 60 في المئة منذ بدء دعوات المقاطعة التي أطلقها متضامنون مع غزة عبر الوسائط الاتصالية كالبريد الإلكتروني ورسائل الهاتف المحمول.

    وقالت مصادر من داخل "ستاربكس السعودية" إن "أنباء مساهمة الشركة الأمريكية بتخصيص جزء من دخلها لدعم الجيش الإسرائيلي أدت إلى ما يشبه الإحجام عن الشراء مما أدى إلى انخفاض ملموس في حجم المبيعات الأسبوعية".
    وأضافت: "كما أن معرفة المستهلكين السعوديين بحقيقة صهيونية رجل الأعمال اليهودي هاوورد شولز مالك مجموعة "ستاربكس"، وانتشار الرسالة التي أرسلها لزبائن "ستاربكس" يشكرهم فيها لدعمهم إسرائيل في قمع الانتفاضة زادت من حدة الغضب الشعبي تجاه الشركة ومنتجاتها والعاملين فيها". وتابعت: "أصبح بعض المتعاملين الدائمين مع المقهى يقفون أمام باب المقهى لإقناع المشترين بعدم شراء أي منتج من شركتنا مظهرين رسائل البريد الإلكتروني ورسائل الجوال (المحمول) التي تدعو للمقاطعة". خسائر بالجملة تلك التي تكبدتها الشركات الأمريكية والصهيونية في المغرب بسبب نشاط حملات المقاطعة التي دشنتها العديد من الجهات الشعبية الرافضة للتطبيع مع الكيان الصهيوني على الرغم من مرور ايام قليلة على تجديد نشاط تلك الحملات .وكانت تقارير أولية قد كشفت عن خسائر فادحة تكبدتها العديد من الشركات التي تقدم دعما، مباشرا أو غير مباشر، لدولة الإرهاب الصهيوني، بعد أن استجاب ملايين المسلمين والعرب لدعوات مقاطعتها الكثيرة، تأكيدا على تمسكهم بدعم ونصرة الفلسطينيين، ورفضا منهم للمشاركة بطريقة أو أخرى في تقتيل إخوانهم• وذكرت التقارير التي نشرها موقع التوحيد والإصلاح المغربي ان سلسلة المطاعم الأمريكية "ماكدونالدز" المنتشرة في أغلب المدن المغربية،تكبدت خسائر كبيرة خلال الأسابيع القليلة الماضية، وذلك على خلفية الحرب الإسرائيلية على غزة وما رافق هذه الحرب من نداءات عبر الهواتف النقال وعبر المنتديات والمواقع الإلكترونية تدعو جميع المغاربة لمقاطعة سلسلة مطاعم الوجبات السريعة "ماكدونالدز" بسبب ما وصفته نداءات المقاطعة هذه بإصرار شركة "ماكدونالذز" تخصيص مدخول آخر الأيام الأسبوع لدعم إسرائيل في حربها ضد الفلسطينيين في غزةهذه النداءات لاقت تجاوبا كبيرة في مدن مغربية عديدة، وجعلت فروع مطاعم "ماكدونالدز" تتكبد خسائر وصفتها مصادرنا بالمهمة، حيث أصبح الإقبال ضعيفا على العديد من فروع السلسلة في بعض المدن، في حين بقي الإقبال في فروع أخرى شبه عادي.كما أن فروع "ماكدونالدز" في مدينة مراكش مثلا تكبدت خسائر مهمة ولم يعد يرتادها الكثير من المغاربة، وأغلب المقبلين على الوجبات السريعة لـ "ماكدونالدز" في المدينة الحمراء كانوا من السياح أو من الغربيين المقيمين في مراكش، وقلة قليلية من المغاربة.أما في مدينة الدار البيضاء والرباط فالخسائر كانت أقل حدة وعرفت تدبدبا من ناحية الإقبال، في حين أن فروع طنجة وأغادير لحقها هي الأخرى ركود مخيف، مما دفع إدارة "ماكدونالدز" بالمغرب إلى إصدار بلاغ خصصت لتعميمه على مختلف وسائل الإعلام مبالغ مهمة، حيث احتل هذا البلاغ صفحات كاملة من الصحف المغربية لتبين فيه إدارة "ماكدونالدز" المغرب أن ما قيل وأشيع من أن السلسلة الأمريكية ستخصص عائدات آخر الأسبوع لفائدة إسرائيل هو ادعاء لا أساس له من الصحة، كما بيّنت الشركة من خلال هذا البلاغ الذي صدر في 12 من الشهر الحالي، "أن "ماكدونالدز" هو علامة تجارية دولية لا يمكن أن يكون لها موقف أو رأي سياسي معين، ولا يمكن لها أن تنحاز أو تساعد أي طرف سياسي مهما كانت جنسيته أو طبيعته.."ورغم هذا البلاغ الذي عُمم على نطاق واسع في وسائل الإعلام، أكد مصدرنا أن الإقبال على سلسلة مطاعم "ماكدونالدز" بقي في انخفاض خصوصا بعد المنشورات التي كانت توزع قبيل أي مظاهرة منددة بالعدوان الإسرائيلي على غزة، والتي كانت تطالب بمقاطعة جميع المنتجات الأمريكية وعلاماتها التجارية، وهو ما زاد من حدة هذه المقاطعة التي مست بشكل كبير أغلب فروع "ماكدونالدز" المغرب وكبدته خسائر مهمة.جدير بالذكر، أن أغلب فروع مطاعم السلسلة الأمريكية في المغرب عرفت طوقا أمنيا طيلة أيام الحرب على غزة خشية أن تتعرض لمحاولات تخريب، وهو الأمر الذي دفع بمختلف المصالح الأمنية لتسخير العديد من أفرادها كي يقوموا بحراسة وضمان السير العادي لهذه المطاعم في مختلف ربوع المغرب.وكان والي أمن الدار البيضاء مصطفى الموزوني قد أعطى بشكل شخصي تعليمات صارمة لمرؤوسيه بضرورة تشديد المراقبة على سلسلة مطاعم "ماكدونالدز" في الدار البيضاء خصوصا بعدما أشيع عن تخصيص السلسلة لبعض عائداتها لدعم إسرائيل. وقدأشارت إحصائية رسمية نشرتها الصحف البريطانية والأمريكية إلى تعرض الشركات الأمريكية والغربية في الدول العربية لخسائر كبيرة؛ نتيجة للمقاطعة الشعبية التي بدأت مع اندلاع الانتفاضة، حيث انخفضت الكوكاكولا في الإمارات المتحدة بنسبة 20%، وانخفضت مبيعات الوجبات الأمريكية السريعة ماكدونالدز في مصر بحوالي 35%، فيما انخفضت مبيعات شركات إيريال الأمريكية للمنظفات بنسبة 25%. وقد ذكر مسئولون في غرفة المنشآت السياحية المصرية أن المطاعم الأمريكية تواجه كسادًا متزايدًا، أدى إلى انخفاض عائدات مبيعاتها بنسبة 35% وخاصة مطاعم كنتاكي وماكدونالدز، ومُنيت هذه المطاعم بخسائر مماثلة في السعودية والخليج؛ مما دفعها لتخصيص 18 بنسًا من كل وجبة للمستشفيات الفلسطينية، لإدرار التعاطف معها لمحاولة منع حدوث أية خسائر أخرى. وتوقع مسئول- في غرفة المنشآت السياحية المصرية- أن تؤدي المقاطعة إلى مضاعفات في السوق المصرية؛ حيث يعمل في تلك المطاعم نحو 80 ألف مصري، مشيرًا إلى أن تلك المطاعم تدفع ضرائب للدولة تبلغ نحو 180 مليون دولار سنويًا.

    أكد ناشطون يرصدون تأثيرات حملات مقاطعة المنتجات الأمريكية في الشركات التي يستهدفها منظمو الحملات في البلاد العربية والاسلامية، ان احدى شركات الوجبات السريعة الأمريكية حققت أول خسارة لها منذ نشأتها، حيث بلغت خسائرها 810 ملايين دولار وأغلقت 719 مطعماً من بين فروعها المنتشرة حول العالم، ومن بين الفروع التي تم اغلاقها واحد في مدينة الاسكندرية. وتؤكد الاحصائيات ان اسعار أسهم الشركة قد انخفضت في سوق الاسهم إلى مستوى لم تصله من قبل. وكانت الشركة التي تنتج الطعام الأمريكي والتي يضعها ناشطو المقاطعة على رأس قائمة الشركات الأمريكية المستهدفة، قد بدأت في تقديم وجبات عربية لاول مرة أطلقت عليها اسم «ماك ارابيا». شركة أمريكية أخرى تنتج مشروباً غازياً اكدت الاحصائيات ان قيمة علامتها التجارية العالمية قد انخفضت بنسبة 13%، وكمؤشر إلى تأثر هذه الشركة بحملات المقاطعة في الدول العربية والاسلامية، فقد تجاوزت خسائرها في احدى الدول العربية أكثر من نصف رأسمالها في هذه الدولة. واضطرت الشركة امام هذا الوضع إلى طرح منتجات جديدة واخفاء اسم الشركة لتسهيل تسويقها في اوساط المواطنين، وقد ساهم قرار مطاعم كبرى التخلي عن المشروبات الغازية الأمريكية واستبدال المشروبات والعصائر الوطنية والبدائل العالمية بها، في تعميق الأزمة المالية التي تمر بها الشركة التي أصبحت تدرس فكرة التخلي عن هذه الاسواق اذا استمر التدهور في حجم مبيعاتها. وفي مصر قدرت غرفة التجارة المصرية الأمريكية حجم الخسائر التي حققتها شركة أمريكية تنتج مسحوق غسيل بـ(262) مليون جنيه، وفي خطوة هدفها التحايل على المقاطعة، قامت الشركة الأمريكية التي تنتج مسحوق الغسيل المقاطع، بشراء مسحوق غسيل محلي في محاولة منها لتعويض خسارتها. وتخلت الشركة المصرية الموزعة للمنتج الأمريكي عن توزيع مسحوق الغسيل الأمريكي داخل الاسواق المصرية.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 11 ديسمبر - 12:56