دارة السادة الأشراف

مرحبا بك عزيزي الزائر
ندعوك أن تدخل المنتدى معنا
وإن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإنشائه
ونتشرف بدعوتك لزيارة الموقع الرسمي لدارة السادة الأشراف على الرابط :
www.dartalashraf.com

أنساب , مشجرات , مخطوطات , وثائق , صور , تاريخ , تراجم , تعارف , دراسات وأبحاث , مواضيع متنوعة

Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us

    توبة الصحابي الجليل ثعلبة بن عبد الرحمن000000

    شاطر

    الجوهرة الهاشمية
    مشرف عام
    مشرف عام

    عدد الرسائل : 2391
    الهوايات : القراءة وكتابة الشعر
    تقييم القراء : 26
    النشاط : 4350
    تاريخ التسجيل : 14/07/2008

    توبة الصحابي الجليل ثعلبة بن عبد الرحمن000000

    مُساهمة من طرف الجوهرة الهاشمية في الثلاثاء 12 أغسطس - 14:22

    توبة الصحابي الجليل ثعلبة بن عبد الرحمن000000

    --------------------------------------------------------------------------------


    عن جابر بن عبد الله –رضي الله عنهما- أن فتى من الأنصار يقال له: ثعلبة بن عبد الرحمن أسلم ، فكان يخدم النبي -صلى الله عليه وسلم- ، وأن رسول الله –صلى الله عليه وسلم- بعثه في حاجة ، فمر بباب رجل من الأنصار فرأى امرأة الأنصاري تغتسل ، فكرر النظر إليها ، وخاف أن ينزل الوحي على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فخرج هارباً على وجهه ، فأتى جبالا بين مكة والمدينة فولجها ، ففقده رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أربعين يوما -وهي الأيام التي قالوا ودعه ربه وقلى- ،



    ثم إن جبريل عليه السلام نزل على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال: يا محمد إن ربك يقرأ عليك السلام ويقول لك: إن الهارب من أمتك بين هذه الجبال يتعوذ بي من ناري . فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: ((يا عمر ويا سلمان انطلقا فأتياني بثعلبة بن عبد الرحمن)) ،



    فخرجا في أنقاب المدينة فلقيهما راع من رعاء المدينة يقال له: ذفاقة ، فقال له عمر : يا ذفاقة هل لك علم بشاب بين هذه الجبال؟ فقال له ذفاقة: لعلك تريد الهارب من جهنم؟



    فقال له عمر: وما علمك أنه هارب من جهنم؟



    قال: لأنه إذا كان جوف الليل خرج علينا من بين هذه الجبال واضعاً يده على رأسه ، وهو يقول: يا رب ليتك قبضت روحي في الأرواح ، وجسدي في الأجساد ، ولا تجردني في فصل القضاء.



    قال عمر: إياه نريد.



    قال: فانطلق بهم ذفاقة ، فلما كان في جوف الليل خرج عليهم من بين تلك الجبال واضعا يده على أم رأسه وهو يقول: يا ليتك قبضت روحي في الأرواح ، وجسدي في الأجساد ، ولم تجردني لفصل القضاء.



    قال : فعدا عليه عمر فاحتضنه ، فقال: الأمانَ الأمانَ ، الخلاصَ من النار.



    فقال له عمر: أنا عمر بن الخطاب ، فقال: يا عمر هل علم رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بذنبي؟



    قال: لا علم لي إلا أنه ذكرك بالأمس فبكي رسول الله –صلى الله عليه وسلم- فأرسلني وسلمان في طلبك .



    فقال: يا عمر لا تدخلني عليه إلا وهو يصلي ، أوبلالاً يقول: قد قامت الصلاة . قال: أفعل.



    فأقبلا به إلى المدينة فوافقوا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وهو في صلاة الغداة ، فبدر عمر وسلمان الصف ، فلما سمع قراءة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حتى خر مغشياً عليه ،



    فلما سلم رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: ((يا عمر ويا سلمان ما فعل ثعلبة بن عبدالرحمن؟)).



    قالا: هو ذا يا رسول الله ، فقام رسول الله –صلى الله عليه وسلم- فأتاه فقال: ((يا ثعلبة!)) . قال: لبيك يا رسول الله .



    فنظر إليه ، فقال: ((ما غيبك عني؟)).



    قال: ذنبي يا رسول الله .



    قال: ((أفلا أدلك على آية تمحوا الذنوب والخطايا؟)). قال: بلى يا رسول الله.



    قال: ((قل: اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار)).



    قال: ذنبي أعظم يا رسول الله . فقال رسول الله –صلى الله عليه وسلم-: ((بل كلام الله أعظم)).



    ثم أمره رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بالانصراف إلى منزله ، فمرض ثمانية أيام ، فجاء سلمان إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال: يا رسول الله هل لك في ثعلبة نأته لما به ؟



    فقال رسول الله –صلى الله عليه وسلم-: ((قوموا بنا إليه)).



    فلما دخل عليه أخذ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- رأسه فوضعه في حجره



    فأزال رأسه عن حجر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال له رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (( لِمَ أزلت رأسك عن حجري؟)).



    قال: إنه من الذنوب ملآن. قال: ((ما تجد؟))



    قال: أجد مثلَ دبيب النمل بين جلدي وعظمي.



    قال: ((فما تشتهي؟)). قال: مغفرة ربي .



    قال: فنزل جبريل –عليه السلام- على رسول الله –صلى الله عليه وسلم- ، فقال: ((إن ربك يقرأ عليك السلام ، ويقول: لو أن عبدي هذا لقيني بقراب الأرض خطيئة للقيته بقرابها مغفرة)).



    فقال له رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: ((أفلا أعلمه ذلك؟)).



    قال: بلى. قال: فأعلمه رسول الله –صلى الله عليه وسلم- بذلك ، فصاح صيحة ، فمات ، فأمر رسول الله –صلى الله عليه وسلم- بغسله وكفنه وصلى عليه ، فجعل رسول الله –صلى الله عليه وسلم- يمشي على أطراف أنامله ،



    فقالوا: يا رسول الله! رأيناك تمشي على أطراف أناملك؟



    قال: ((والذي بعثني بالحق نبياً ، ما قدرت أن أضع رجلي على الأرض من كثرة أجنحة من نزل لتشييعه من الملائكة)).



    تخريجه


    رواه ابن شاهين -كما في الإصابة(1/405)- والشجري في الأمالي(1/149) وعثمان بن عمر الدراج في جزئه-كما في تنزيه الشريعة(2/285)- والخرائطي في اعتلال القلوب-كما في اللآلئ المصنوعة(2/260)- وأبو نعيم الأصبهاني في معرفة الصحابة(1/498رقم1410) وفي حلية الأولياء( 9/329-330 )ور بن عمار ثنا أبي عن المنكدر بن محمد بن المنكدر عن أبيه عن جابر بن عبدالله –رضي الله وابن منهد مختصراً –كما في الإصابة- وابن الجوزي في الموضوعات(3/346-349رقم1587) من طريق عن منصعنهما- به.
    avatar
    نبيل خالد
    عضو متميز
    عضو متميز

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 667
    البلد : مصر
    العمل : كاتب مصرى وشاعر
    تقييم القراء : 5
    النشاط : 3452
    تاريخ التسجيل : 10/07/2008

    رد: توبة الصحابي الجليل ثعلبة بن عبد الرحمن000000

    مُساهمة من طرف نبيل خالد في الأربعاء 13 أغسطس - 14:12

    أختى المبدعة الجوهرة الجوهرة الهاشمية
    ما شاء الله ما أعظم ما كتبت
    صحابى يكرر النظرة فيراها مصيبة
    والجالسون امام القنوات الفضائية يكادون أن تلمس عيونهم الشاشة ويتصايحون (كمان)
    لهذا هم انتصروا ونحن ننهزم
    جزاك الله خيرا

    الجوهرة الهاشمية
    مشرف عام
    مشرف عام

    عدد الرسائل : 2391
    الهوايات : القراءة وكتابة الشعر
    تقييم القراء : 26
    النشاط : 4350
    تاريخ التسجيل : 14/07/2008

    رد: توبة الصحابي الجليل ثعلبة بن عبد الرحمن000000

    مُساهمة من طرف الجوهرة الهاشمية في الخميس 14 أغسطس - 21:24

    تسلمووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو
    استاذي الفاضل نبيل خالد
    علي المرور الكريم وفي ميزان حسناتك
    ودمتي بخيررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 19 أكتوبر - 17:33