دارة السادة الأشراف

مرحبا بك عزيزي الزائر
ندعوك أن تدخل المنتدى معنا
وإن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإنشائه
ونتشرف بدعوتك لزيارة الموقع الرسمي لدارة السادة الأشراف على الرابط :
www.dartalashraf.com

أنساب , مشجرات , مخطوطات , وثائق , صور , تاريخ , تراجم , تعارف , دراسات وأبحاث , مواضيع متنوعة

Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us

    هــــذا الــعـــــــدو ؟!

    شاطر
    avatar
    بن جعفر
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد الرسائل : 2086
    البلد : أرض الله الواسعة
    العمل : رئيس مجلس إدارة/شركة عائلية خاصة
    الهوايات : قراءه شعر موسيقى
    تقييم القراء : 2
    النشاط : 3595
    تاريخ التسجيل : 07/09/2008

    هــــذا الــعـــــــدو ؟!

    مُساهمة من طرف بن جعفر في الخميس 23 أكتوبر - 13:48

    بعد إهانة
    المصحف الشّريف والنّبيّ العظيم، الخطر الأعظم داهم وهو إسقاط المسجد الأقصى
    المبارك وبناء الهيكل المزعوم!!!

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    المرحومان الملك فيصل والملك حسين
    واهتزّ العالم واشتعلت
    قارّاته ثورة وغضبا واحتجاجا لإهانة القرآن الكريم في سجون غوانتنامو، وللإساءة
    إلى النّبيّ العظيم صلّى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلّم في الدّنمرك ثمّ النّرويج
    بنشر 12 صورة كاريكاتوريّة أوّل مرّة سنة 2005، وكنّا نحسبها فلتة غلوّ رئيس صحيفة
    لن تعود، ولكنّ الغلوّ والتّطرّف توسّعا في الدّنمرك بأكثر شراسة في 17 مجلّة وصحيفة
    هذه الأيّام، ووجد له مساندة واسعة في الغرب حيث دعا وزير داخليّة ألمانيا إلى أن
    تنشر كلّ الصّحف الأوروبيّة تلك الصّور المسيئة، وأعادت من قبل صحيفة'نوتيسياس'
    الأرجنتينيّة الأسبوعيّة نشر أربعة رسوم من تلك الصّور وصاحبها تعليقات مكتوبة ساخرة
    إلى سيّد الخلق.

    وبطبيعة الحال، استغلّ
    الكتّاب الصّهاينة الحاقدين على الإسلام والمسلمين الحدث فملؤوا صحفهم ومواقعهم"الإسرائيليّة"
    بكمّ هائل من التّرّهات والافتراءات والإساءات لشخص الرّسول الكريم وللإسلام وللمسمين،
    فنشرت تلك الرّسوم في بعض مواقعهم الإنترنتيّة الإخباريّة الصّهيونيّة كموقع 'وله
    نيوز' وموقع 'إسرائيل نيوز'. وكذلك نشرتها مواقع منتدياتهم اليهوديّة الشّهيرة
    التي تصدر بعدّة لغات بجانب العبريّة، وتمّ تداول تلك الصّور بشكل كبير بين زوّار
    تلك المنتديات، مع توجيه السّباب للمسلمين، ونعتت احتجاجاتهم بـ"الأعمال
    البربريّة".

    أمّا صحيفة معاريف العبريّة الشّهيرة، فلم تنشر تلك
    الصّور خوف ردّ فعل الفلسطينيّين الأبطال، إلاّ أنّ مسئول التّحرير الكاتب اليميني
    'بن درور'، عبّر عن اقتناعه بما سمّاه 'حرّية التعبير'، ما دام المسلمون يوافقون
    على نشر الصّور المُهينة لليهود
    .

    خرافة
    حرّيّة التّعبير
    هل يمكن أن يسع فضاء حرّيّة
    التّعبير الهجومات المتكرّرة والمتعمّدة بل والمنظّمة على معتقدات المليار ونصف من
    سكّان العالم؟ أترك لك الإجابة ـ حضرة القارئ ـ على لسان رئيس"منظّمة وقف أسلمة أوروبا"الدّنمركيّة،
    المسمّى أندرس جراورس، فقد قال لصحيفة"يولاندس بوستن" التي نشرت الرّسومات
    المسيئة عام 2005:"نحن الآن بصدد عمل رسوماتنا الخاصّة عن
    النّبيّ محمّد، حتّى
    نتخلّص من هذا المنع، ولي رغبة في رؤية الرّسومات المسيئة منشورة في كلّ مكان، حتّى
    نرهق المسلمين فلا يقومون بردود أفعال بعد ذلك، ونريد أن نجعلهم يتعبون حتّى النّهاية،
    بحيث لا يستطيعون بعدها حمل عود ثقاب في جيوبهم". إذن فهؤلاء يريدون بكلّ
    وضوح كسر شوكة الأمّة وإذلالها وتركيعها أمام هذه الإهانات المتعمّدة والمتكرّرة
    والاستسلام للقويّ الغازي بكلّ الأشكال والقبول بالأمر الواقع والاعتراف به دون
    نظر إلى شرعيّته،
    وكراهة الآخر، ولا
    أدلّ على ذلك من وجود هذه المنظّمة التي أشرت إليها آنفا، وهي معروفة على السّاحة
    الأوروبيّة و تنشر حقدها على الإسلام وتستهدف
    الرّسوم المسيئة
    وإهانة المصحف موادّ اختبار لإسقاط المسجد الأقصى
    إنّ من نافلة القول أن
    نقرّر أنّ أعداء المسلمين يخطّطون على أساس ردّ الفعل العربي الضّعيف، خذ لك
    مثلين:
    1 ما وقع من إبادة المسلمين في الأندلس كان بعد
    تتبّع مؤسّسات الاستخبارات الأسبانيّة والبرتغاليّة أحوال المسلمين وقدرتهم على
    المقاومة وردّ الفعل، فلمّا تحوّلت اهتمامات شباب الأمّة من تعلّق بالقرآن
    والسّنّة وطلب العلم وركوب الخيل والجهاد إلى الدّعة والخمول والغزل والتّرف
    نفّذوا المذابح الرّهيبة التي لم يشهد لها التّاريخ مثيلا...

    2 ما حصل إثر جريمة حرق المسجد الأقصى في 21 /09/
    1969م، لقد كانت جريمة حرق المسجد الأقصى بالونة اختبار تخفي جريمة أكبر تتمثّل في
    إسقاط المسجد المبارك وبناء "الهيكل"، لقد حاول الإسرائيلي أن يختبر مدى
    قوّة العرب والمسلمين، فأقدم على حرق المسجد الأقصى، فلم يتجاوز ردّ العربيّ والإسلاميّ
    الرّسميّين أمام هول تلك الجريمة البشعة إلاّ إصدار بيانات الشّجب والإدانة
    والاستنكار وتأسيس لجنة القدس التي لم تجتمع يوما. هذا ما أثلج صدر الإسرائيلي فعبّرت
    جولدا مائير حينها عن سعادتها بتلك الرّدود البائسة.
    لقد كان الموقف
    العربيّ إشارة خضراء للإسرائيلي أنّ العرب والمسلمين في حالة كارثيّة من الضّعف والوهن
    والهوان، ولم تخف جولدا مائير أنّ العرب إذا كان هذا هو ردّ فعلهم على حرق المسجد
    الأقصى، فإنّ "إسرائيل" تستطيع أن تفعل ما تريد، وأن ترتكب من المحارق
    ما تشاء.
    فإذا تقرّر أنّ العدوّ
    يخطّط على أساس قوّة ردّ الفعل أو ضعفه، فإنّ جرائم الاعتداء على عقائد الإسلام التي
    يقودها المتطرّفون في العالم هذه الأيّام لتندرج ضمن نفس المخطّط: الاختبار لفعل
    ما هو أخطر!!!
    إنّ هذه القوى المتطرّفة
    التي تقود العالم اليوم خاصّة في عهد بوش الإبن والتّحالف الكوني حول عقيدة محاربة
    "الإرهاب"، ارتأت أنّ تحقيق مصالحها لا بدّ أن تعبر بصدام الحضارات،
    وإنّ هذه الرّسوم وإهانة المصحف ـ في الحقيقة ـ تريد أن تجسّ بهما نبض الأمّة
    وتراقب درجة حرارة ردود فعلها من أجل تحقيق الخطر الأعظم الدّاهم وهو إسقاط الأقصى
    وبناء الهيكل المزعوم؟
    إنّ الإسرائيلي يعتقد
    أنّه ـ وهو اليوم في زمن علوّه ـ أنّه سيحكم العالم الذي سيعتنق اليهوديّة طوعا أو
    كرها، ومن ثمّ فهو يهيّئ مجتمعه من أجل استقبال ما يسمّى بالمنقذ اليهودي"بن
    ديفيد"عبر السّعى لهدم المسجد الأقصى المبارك وبناء الهيكل المزعوم استقبالاً
    لهذا المنقذ. ولذلك
    ]يشرف
    الإسرائيلي ـ من جهة ـ عن شبكة أنفاق وحفريّات يقوم بها أسفل وفي المحيط الملاصق
    للمسجد الأقصى المبارك، كما يعدّ ـ من جهة أخرى ـ تهيئة الإسرائيليّ وتحريضه
    لتحقيق هذه الجريمة الكبرى والتّرويج لها، إذ يتحدّث الإعلام الإسرائيلي الرّسمي
    المكتوب والمرئي والمسموع مراراً وتكرارا، منذ 1948 عن سيناريوهات إسقاط المسجد
    الأقصى المبارك حفظه الله

    فشلت خطة الكلام فهيــــا *** نسمع الرأي من فم ِ الصنديدِ
    لا تردُّ الحقوقُ في مجلس الأمن *** ولكنْ في مكتب التـجـنـيدِ
    الشكـاوى إلى المجلس لغــو*** وأزيـر الرصاص بيت القصيدِ
    أن ألفـي قصيدة من كـــلام *** لا تسـاوي قذيـفةً من حديدِ
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    نبيل خالد
    عضو متميز
    عضو متميز

    علم الدولة : مصر
    عدد الرسائل : 667
    البلد : مصر
    العمل : كاتب مصرى وشاعر
    تقييم القراء : 5
    النشاط : 3485
    تاريخ التسجيل : 10/07/2008

    رد: هــــذا الــعـــــــدو ؟!

    مُساهمة من طرف نبيل خالد في الجمعة 24 أكتوبر - 1:51

    [b]أخى الشريف بن جعفر
    اللهم انصر الاسلام وأعز المسلمين
    صور رائعة
    والموضوع أكثر من رائع ككل موضوعاتك
    أكرمك الله فى الدارين
    ودمت بألف خير[/b]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 22 نوفمبر - 2:09