دارة السادة الأشراف

مرحبا بك عزيزي الزائر
ندعوك أن تدخل المنتدى معنا
وإن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإنشائه
ونتشرف بدعوتك لزيارة الموقع الرسمي لدارة السادة الأشراف على الرابط :
www.dartalashraf.com

أنساب , مشجرات , مخطوطات , وثائق , صور , تاريخ , تراجم , تعارف , دراسات وأبحاث , مواضيع متنوعة

Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us
Image Hosted by ImageShack.us

    نشأة الإمام محمّد بن علي الباقر (عليه السلام)

    شاطر

    بن جعفر
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد الرسائل : 2086
    البلد : أرض الله الواسعة
    العمل : رئيس مجلس إدارة/شركة عائلية خاصة
    الهوايات : قراءه شعر موسيقى
    تقييم القراء : 2
    النشاط : 3242
    تاريخ التسجيل : 07/09/2008

    نشأة الإمام محمّد بن علي الباقر (عليه السلام)

    مُساهمة من طرف بن جعفر في الجمعة 3 أكتوبر - 20:16


    الباب الثاني



    الفصل
    الأول

    نشأة الإمام محمّد بن علي الباقر (عليه
    السلام)


    1



    لقد ازدهرت الحياة الفكرية والعلمية في
    الإسلام بهذا الإمام العظيم الذي التقت فيه عناصر الشخصيّة
    من السبطين الحسن والحسين (عليهما السلام)، وامتزجت به تلك
    الاصول الكريمة والاصلاب الشامخة، والارحام المطهَّرة،
    التي تفرّع منها.



    فالأب : هو سيد الساجدين وزين العابدين وألمع
    سادات المسلمين.



    والأم: هي السيدة الزكية الطاهرة فاطمة بنت
    الإمام الحسن سيد شباب أهل الجنة، وتكنى أم عبد الله[1]
    وكانت من سيدات نساء بني هاشم، وكان الإمام زين العابدين (عليه
    السلام) يسميها الصديقة[2]
    ويقول فيها الإمام أبو عبدالله الصادق(عليه السلام): «كانت صديقة
    لم تدرك في آل الحسن مثلها»[3]
    وحسبها سموّاً أنها بضعة من ريحانة رسول الله، وأنها نشأت في
    بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه، ففي حجرها الطاهر تربى
    الإمام الباقر (عليه السلام) .



    المولود المبارك : وأشرقت الدنيا بمولد
    الإمام الزكي محمد الباقر وكانت ولادته في يثرب في اليوم الثالث من شهر صفر سنة (
    56 هـ )[4]
    وقيل سنة ( 57 هـ ) في غرة رجب يوم الجمعة[5]وقد
    ولد قبل استشهاد جده الإمام الحسين (عليه السلام) بثلاث سنين[6]
    وقيل بأربع سنين كما أدلى (عليه السلام) بذلك[7]
    وقيل بسنتين وأشهر[8].



    وقد أجريت له فور ولادته مراسيم الولادة
    كالاذان والاقامة في اُذنيه وحلق رأسه والتصدق بزنة شعره فضة على
    المساكين، والعَقِّ عنه بكبش والتصدّق به على
    الفقراء.





    كنيته : « أبو جعفر »[9]
    ولا كنية له غيرها .



    ألقابه الشريفة : وقد دلّت على ملامح من
    شخصيته العظيمة وهي :



    1 ـ الأمين.


    2 ـ الشبيه: لأنه كان يشبه جده رسول الله
    (صلى الله عليه وآله)[10].



    3 ـ الشاكر.


    4 ـ الهادي.


    5 ـ الصابر.


    6 ـ الشاهد[11].


    7 ـ الباقر[12].
    وهذا من اكثر ألقابه ذيوعاً وانتشاراً، وقد لقب هو وولده الإمام
    الصادق بــ ( الباقرين ) كما لقبا بــ ( الصادقين ) من باب
    التغليب[13].



    ويكاد يجمع المؤرخون والمترجمون للإمام على
    أنه إنّما لقب بالباقر لانه بقر العلم أي شقه، وتوسع فيه فعرف
    أصله وعلم خفيه[14].



    وقيل : إنما لقّب به لكثرة سجوده فقد بقر
    جبهته أي فتحها ووسعها[15].





    1 ـ روى ابن عساكر ان الإمام زين العابدين
    (عليه السلام) ومعه ولده الباقر دخلا على جابر بن عبد الله
    الأنصاري، فقال له جابر: من معك يا ابن رسول الله؟ قال: معي ابني
    محمد، فأخذه جابر وضمّه اليه وبكى، ثم قال: اقترب اجلي، يا محمد!
    رسول الله(صلى الله عليه وآله) يقرؤك السلام. فسئل: وما ذاك؟
    فقال: سمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله) يقول:
    للحسين بن علي يولد لابني هذا ابن يقال له علي بن الحسين، وهو
    سيد العابدين إذا كان يوم القيامة ينادي مناد ليقم سيد العابدين
    فيقوم علي بن الحسين، ويولد لعلي بن الحسين ابن يقال له: محمد
    اذا رأيته يا جابر فاقرأه مني السلام، يا جابر اعلم ان المهدي من
    ولده، واعلم يا جابر أ نّ بقاءك بعده قليل»[16].



    [size=12]2 4.

    بن جعفر
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد الرسائل : 2086
    البلد : أرض الله الواسعة
    العمل : رئيس مجلس إدارة/شركة عائلية خاصة
    الهوايات : قراءه شعر موسيقى
    تقييم القراء : 2
    النشاط : 3242
    تاريخ التسجيل : 07/09/2008

    نشأة الإمام محمّد بن علي الباقر (عليه السلام) 2

    مُساهمة من طرف بن جعفر في الجمعة 3 أكتوبر - 20:19

    نشأة الإمام محمّد بن علي الباقر (عليه السلام)
    2

    ـ روى تاج الدين بن محمد نقيب حلب بسنده عن

    الإمام الباقر (عليه السلام) قال: «دخلت على جابر بن عبد الله
    فسلّمت عليه. فقال لي من أنت؟ وذلك بعد ما كف بصره، فقلت له:
    محمد بن علي بن الحسين، فقال: بأبي أنت وأمي، ادن مني فدنوت منه،
    فقبّل يدي ثم أهوى الى رجلي فاجتذبتها منه، ثم قال: إن رسول الله
    يقرؤك السلام، فقلت وعلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) السلام
    ورحمة الله وبركاته، وكيف ذلك يا جابر؟ قال: كنت معه ذات يوم
    فقال لي: يا جابر لعلك تبقى حتى تلقى رجلاً من ولدي يقال له محمد
    بن علي بن الحسين يهب له الله النور والحكمة فاقرأه مني
    السلام...»[17].[/size]


    3 ـ ذكر صلاح الدين الصفدي قال: «كان جابر
    يمشي بالمدينة ويقول: يا باقر متى ألقاك؟ فمرّ يوماً
    في بعض سكك المدينة فناولته جارية صبياً في حجرها فقال لها: من
    هذا؟ فقالت: محمّد بن علي بن الحسين، فضمّه الى صدره، وقبّل رأسه
    ويديه، وقال: يا بني، جدّك رسول الله (صلى الله عليه وآله)
    يُقرِئُك السلام ثم قال: يا باقر نعيت إليَّ نفسي فمات في تلك
    الليلة»[18].


    ملامحه : كانت ملامح الإمام محمّد
    الباقر(عليه السلام) كملامح رسول الله (صلى الله عليه وآله)
    وشمائله[19]
    وكما شابه جده النبيّ (صلى الله عليه وآله) في معالي
    أخلاقه التي امتاز بها على سائر النبيين فقد شابهه في هذه
    الناحية أيضاً.


    ووصفه بعض المعاصرين له فقال: إنه كان معتدل
    القامة اسمر اللون[20]رقيق
    البشرة له خال، ضامر الكشح، حسن الصوت مطرق الرأس[21].


    ذكاؤه المبكر : وكان (عليه السلام) في طفولته
    آية من آيات الذكاء حتى أن جابر ابن عبد الله الانصاري على
    شيخوخته كان يأتيه فيجلس بين يديه فيعلمه... وقد بهر جابر من سعة
    علوم الإمام ومعارفه وطفق يقول:


    «يا باقر لقد اُوتيت الحكم صبياً»[22].


    وقد عرف الصحابة ما يتمتع به الإمام منذ
    نعومة أظفاره من سعة الفضل والعلم الغزير فكانوا يرجعون إليه في
    المسائل التي لا يهتدون إليها ويقول المؤرخون ان رجلاً سأل عبد
    الله بن عمر عن مسألة فلم يقف على جوابها فقال للرجل: اذهب إلى
    ذلك الغلام ـ وأشار الى الإمام الباقر ـ فاسأله، وأعلمني بما
    يجيبك فبادر نحوه وسأله فأجابه (عليه السلام) عن مسألته وخف الى
    ابن عمر فاخبره بجواب الإمام، وراح ابن عمر يبدي اعجابه بالإمام
    قائلاً: «انهم أهل بيت مفهّمون»[23].


    لقد خص الله أئمة أهل البيت (عليهم السلام)
    بالعلم والفضل، وزوّدهم بما زوّد أنبياءه ورسله من الفهم والحكمة
    حتّى أنه لم يخف عليهم جواب مسألة تعرض على أحد منهم، ويقول
    المؤرخون ان الإمام كان عمره تسع سنين وقد سئل عن أدق المسائل
    فأجاب عنها.


    هيبته ووقاره : وبدت على ملامح الإمام (عليه
    السلام) هيبة الأنبياء ووقارهم، فما جلس معه أحد إلا هابه واكبره
    وقد تشرف قتادة وهو فقيه أهل البصرة بمقابلته فاضطرب قلبه من
    هيبته وأخذ يقول له:


    «لقد جلست بين يدي الفقهاء وأمام ابن عباس
    فما اضطرب قلبي من أي أحد منهم مثل ما اضطرب قلبي منك»[24].


    نقش خاتمه : «العزة لله جميعاً»[25]
    وكان يتختم بخاتم جده الإمام الحسين (عليه السلام) وكان
    نقشه «إن الله بالغ أمره»[26]
    وذلك مما يدل على إنقطاعه التام إلى الله وشدة تعلقه
    به.





    [1]
    تهذيب اللغات والاسماء: 1 / 87 ، وفيات الاعيان: 3 /
    384.

    [2]
    عن الدر النظيم من مصورات مكتبة الإمام أمير المؤمنين تسلسل
    (2879).

    [3]
    أصول الكافي: 1 / 469.

    [4]
    وفيات الاعيان : 3 / 314، تذكرة الحفاظ: 1 / 124.

    [5]
    دلائل الامامة: 94.

    [6]
    اخبار الدول : 111، وفيات الاعيان: 3 / 314.

    [7]
    تأريخ اليعقوبي: 2 / 320.

    [8]
    عن عيون المعجزات للحسين بن عبد الوهاب من مخطوطات مكتبة الإمام
    الحكيم تسلسل (975).

    [9]
    دلائل الامامة: 94.

    [10]
    اعيان الشيعة: ق1 / 4 / 464.

    [11]
    راجع جنات الخلود، وناسخ التواريخ. حياة الإمام الباقر(عليه
    السلام).

    [12]
    تذكرة الحفاظ : 1 / 124 ، نزهة الجليس: 2 / 36.

    [13]
    عن جامع المقال للشيخ الطريحي.

    [14]
    عيون الاخبار وفنون الآثار: 213، عمدة الطالب: 183.

    [15]
    عن مرآة الزمان في تواريخ الاعيان: 5 / 78 من مصورات مكتبة
    الإمام الحكيم.

    [16]
    عن تاريخ ابن عساكر: 51 / 41 من مصورات مكتبة الإمام أمير
    المؤمنين.

    [17]
    غاية الاختصار: 64.

    [18]
    الوافي بالوفيات: 4 / 103.

    [19]
    اُصول الكافي: 1 / 469.

    [20]
    اخبار الدول: 111، جوهرة الكلام في مدح السادة الاعلام:
    132.

    [21]
    اعيان الشيعة : ق1 / 4 / 471.

    الكشح
    : ما بين الخاصرة الى الضلع الخلف ، والضامر هو الهزيل والخفيف
    اللحم. راجع مختار الصحاح.

    [22]
    علل الشرائع: 234.

    [23]
    المناقب: 4 / 147.

    [24]
    اثبات الهداة: 5 / 176.

    [25]
    حلية الأولياء : 3 / 189.

    [26]
    في رحاب ائمة أهل البيت (عليهم السلام): 4 /

    الجوهرة الهاشمية
    مشرف عام
    مشرف عام

    عدد الرسائل : 2391
    الهوايات : القراءة وكتابة الشعر
    تقييم القراء : 26
    النشاط : 4030
    تاريخ التسجيل : 14/07/2008

    رد: نشأة الإمام محمّد بن علي الباقر (عليه السلام)

    مُساهمة من طرف الجوهرة الهاشمية في السبت 4 أكتوبر - 14:54

    الله يعطيك العا فية على جهودك الجبارة
    اخى الفاضل بن جعفررررررررررررررررررررررررر

    فى ميزان حسناتك
    ودمت بخيررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر

    الجوهرة الهاشمية
    مشرف عام
    مشرف عام

    عدد الرسائل : 2391
    الهوايات : القراءة وكتابة الشعر
    تقييم القراء : 26
    النشاط : 4030
    تاريخ التسجيل : 14/07/2008

    رد: نشأة الإمام محمّد بن علي الباقر (عليه السلام)

    مُساهمة من طرف الجوهرة الهاشمية في السبت 4 أكتوبر - 14:57

    بارك الله فيك
    اخى الفاضل بن جعفررررررررررررررررررررررررر

    فى ميزان حسناتك
    ودمت بخيررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر

    بن جعفر
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد الرسائل : 2086
    البلد : أرض الله الواسعة
    العمل : رئيس مجلس إدارة/شركة عائلية خاصة
    الهوايات : قراءه شعر موسيقى
    تقييم القراء : 2
    النشاط : 3242
    تاريخ التسجيل : 07/09/2008

    رد: نشأة الإمام محمّد بن علي الباقر (عليه السلام)

    مُساهمة من طرف بن جعفر في السبت 4 أكتوبر - 21:06

    الأخــــت العـــزيــــزة
    الشـــــريفـــة الكـــريمــــة
    الجـوهــرة الهــاشميـــة
    مشكــــوره على دعمـــك الــدائــــــم
    وتـشجــــيـعـــك المستــــــــمــــر
    تسلـــــــمــــــــي

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    بن جعفر
    عضو فعال
    عضو فعال

    عدد الرسائل : 2086
    البلد : أرض الله الواسعة
    العمل : رئيس مجلس إدارة/شركة عائلية خاصة
    الهوايات : قراءه شعر موسيقى
    تقييم القراء : 2
    النشاط : 3242
    تاريخ التسجيل : 07/09/2008

    رد: نشأة الإمام محمّد بن علي الباقر (عليه السلام)

    مُساهمة من طرف بن جعفر في السبت 4 أكتوبر - 21:07

    الأخــــت العـــزيــــزة
    الشـــــريفـــة الكـــريمــــة
    الجـوهــرة الهــاشميـــة
    مشكــــوره على دعمـــك الــدائــــــم
    وتـشجــــيـعـــك المستــــــــمــــر
    تسلـــــــمــــــــي

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 3 ديسمبر - 22:43